الخميس، 17 ديسمبر، 2015

أولويات


نيتك لوحدها في إقامة الأذان لا تكفي

يجب أن يكون صوتك مقبولا ومُحببا للسمع..

بالنسبة للأطفال برضه..

 ربنا يبارك فيكم جربوا تأذنوا في بيوتكم مش في مايكات المساجد.


------

تعرف حضرتك لو كاثفت جهودك للتبرع لبناء مستشفى هتاخد ثواب مُضاعف.
..
مش لإنك هتساعد المرضى وبس ده كمان علشان هتساعد في توظيف ناس كتير جدا

من أول الأطباء إلى طقم الأمن.

الناس ممكن تصلي في أي مكان

لكن المريض علشان يتعالج محتاج مكان متخصص ويابختك لو بقيت السبب في ده
.
فكم من مساجد مهجورة،

وكم من مرضى لايجدون أسرة للعلاج أو لا يجدون مكان أصلا داخل المشافي.





هناك تعليق واحد:

Gamal Abu El-ezz يقول...

والله يا موناليزا
ريقنا نشف تلاقى قريه وفيها 22 مسجد تقفيل جرانيت بره وجوه قيمته بتعدى 4 مليون جنيه
ومفيهاش الا وحده صحيه وبتفتح ساعه ومعظم الحالات بتموت قبل متوصل الطوارئ وطبعا الطرق مش محتاج الواحد يتكلم عنها لان الواقع ملموس
وكل الى عايز يعمل مشروع خيرى عايز يتربح منه
وربنا يصلح الأحوال ده كل الى فى ايدينا ندعى