الاثنين، 14 نوفمبر، 2016

الرجل ليس فاقد للأهلية








عن مقال كان بعنوان تقريبا "ماتكلميش راجل متجوز أو ماتكونيش خطافة رجالة" 
(مش فاكرة العنوان)
وحملة "زوجي زوجك"
اللي لفت نظري إن الكلام دايما موجه للمرأة وليس للرجل.
في مقولة"خطافة الرجالة" مُطالب من المرأة انها ماتقربش من أي زوج لربما تعجبه فيخرب بيته علشانها!! ماظنش إن فيه راجل بيكلم واحدة غصب عنه.. 

كلام مش منطقي وشايفاه فيه إهانة للرجل قبل مايكون إهانة للمرأة.
أعتقد أن "الرجل" ناضج،عاقل، يعلم جيدا مسؤولياته ومُدرك لما يقدم عليه.
لو سمعنا من البنت مقولة "هو اللي ضحك عليا وخلاني أحبه وأصدقه" هنقبلها عادي لكن مش هنقبل إطلاقا لو سمعنا من رجل "هي اللي ضحكت عليا وخطفتني من بيتي وعيالي" وحشة أوي أوي لو رجل قالها ..ده كده مابقاش راجل بقى .. دي يادوب تتقال من مراهق لسه في اعدادي وخايف لابوه يحرمه من المصروف ويبيته في الشارع.
اللي بيكلم واحدة غير مراته ومعشمها بجواز أو حب أو اي كلام في السكة دي بيكون خاين.
الست لو وافقت هنا بتتعامل من منطق عريس وجايلي أجيب آخره واشوفه بجد ولا لأ (ماخانتش حد ولا خطفته ولاهو فارق معاها من أصله)
مصطلح "خطافة الرجالة" شايفة إنه إسقاط من امرأة لا تستطيع مواجهة زوجها بخيانته فتبررها بدهاء أخرى استطاعت خطفه والاستحواذ عليه (أنتي مصدقة نفسك؟)
أما عن "زوجي زوجك" انتي ليه بتتعاملي مع الزوج كأنه من أدوات المطبخ مثلا ومعندكيش مشكلة تديه لجارتك تستخدمه شوية وترجعهولك تاني؟
أنتي شايفة زوجك كده فعلا!!
مالوش رأي ولا كرامة ولا حرية حتى في اختياره لزوجة تانية.
أنتي قبلاه يتجوز عليكي لو انتي اللي اقترحتي واختارتي.. لكن هتهدي الدنيا لو هو اللي حبها واختارها وصارحك بكده.
اعقلوا الكلام قبل ماتقولوه
الزواج مش لعبة ولا تجربة ده مودة ورحمة
وقبلهم حسن اختيار واقتناع تام مع التوافق الشخصي وتآلف الروح.







ليست هناك تعليقات: