الخميس، 31 يوليو، 2008

هدوء .. من فضلكم

إذا دخلت مكتبة بغرض القراءة أهم حاجة هتلاقيها هناك الهدوء التام حتى الكلام بداخلها بين الأشخاص-هذا لو حدث- بيكون بالهمس وإذا حدث صوت عالى بيتم إكتشاف المصدر وإيقافه فورا.
وهذا مايميز من يفضلون القراءة أنهم عاشقى الهدوء.
ولذلك أردت أن أسأل جميع المدونين اللذين يقومون بإرفاق مادة صوتية(أغنية,موسيقى,نشيد,محاضرة دينية,....)
هل المطلوب هنا التركيز فى مانقرأ أم فى مانسمع؟
ولماذا تفرض ذوقك على الآخرين؟
مع إحترامى لجميع المدونين ولكن هذه وجهة نظرى.
ويلفت نظرى ايضا أن الصوت العالى أصبح عادة منتشرة عند الكثيرين.
فمثلا:أصحاب المحلات بكافة أنشطتها يستمعون إلى أي مادة صوتية بصوت عالى جداً.
وكأن هذه هى الدعاية وخاصة فى المصايف وكأن فى المصيف المفروض أن نتحرر من كل شئ حتى من إحترام الآخرين.
وفى المواصلات حدث ولاحرج وخاصة أيام الإمتحانات وكأن السائق يسير بمفرده ولا يهتم بمن معه.
وأصحاب السيارات بيرفعوا صوت الكاسيت لدرجة أنك بتسمعه من على بُعد وكأن من يجلس فى السيارة يعانى من مشكلة فى السمع .-ده حتى الدراسات أثبتت أن الصوت العالى بيزيد التوتر-.
واستخدام أدوات التنبيه دون داعِ وخاصة فى وقت متأخر من الليل.
وأصحاب الأفراح قبلها بثلاثة أيام على الأقل يضعوا السماعات فى الشارع وكأن هذا الشارع ملكهم وحدهم.
لماذا أصبحنا متناسين حقوق الآخرين!!.
لماذا نتعامل بأنانية مفرطة وكأنه حق مكتسب!!.
مفيش مانع أنك تفرح أو تسمع اللى أنت عايزه لكن اللى حواليك ملهمش ذنب فى هذا الإزعاج.
ولاتنسى بأن حدود حريتك هو عدم تجاوز حرية الآخرين.
ولذلك رجاء خاص ياسادة هدوء ..من فضلكم.




الأربعاء، 23 يوليو، 2008

مين حبيب ماما وبابا

فاكر لما كنت طفل صغير وكنت دايما بتحتاج ليهم.
فاكر أول خطوة فى حياتك مين علمهالك.
فاكر أول كلمة نطقتها مين اللى قاللها قدامك عشان تقلده وتتكلم.
فاكر مين كان بيأكلك قبل مايعلمك ازاى تمسك المعلقة.
فاكر حضن مين اللى كنت بترمى نفسك جواه لما تكون خايف أو تكون عايز تنام.
فاكرأول مرة كتبت فيها اسمك والفرحة التى كانت على وجههم وكأنك حررت القدس.
فاكر لما كانوا بيخرجوك لأى حديقة خاصة بالطفل لمجرد أن تستمتع بوقتك وبطفولتك وكانت متعتهم وقتها مشاهدتك وانت بتلعب ومبسوط.
فاكر أول يوم ليك فى المدرسة ولما كنت ماسك فيهم ومش عايزهم يسيبوك لوحدك.
فاكر لما كانوا بيجولك المدرسة ويسألوا عليك ويجيبولك حلويات.
فاكر اللعب الكتير اللى كانت عندك وذكرى كل لعبة فيهم.
فاكر خوفهم الدائم عليك.
فاكر حبهم وحنانهم وكل حاجة حلوة عملوها لك.
المقدمة دى انا بهديها لكل عاق ناسى حقوق والديه
وعايزة افكرك بشوية حاجات سيادتك بتعملها معاهم دلؤتى
افتكر كده ردود فعلك البايخة لو انت نايم للعصر مثلا وحد فيهم بيصحيك
أو لو وراك مدرسة أو كلية أو شغل أو حتى كنت عاطل.
افتكر برضه لما كنت صغير وهما يلبون جميع طلباتك التى لاتنتهى وقارن بقى لو هما طلبوا منك اى حاجة دلؤتى حتى لو كنت هتنزل تجيب كيس عيش.
افتكر مين اللى علمك ازاى تتكلم ودلؤتى كلامك ليهم يحرق دمهم ولوكانوا يعرفوا ماستقول لهم حين تكبر لًتمنوا أن تكون أخرس ولا أن ترد عليهم بقلة أدب أو تعلى صوتك عليهم.
ياترى لو كنت أب وابنك علّى صوته عليك هتعمل معاه إيه؟ هتبقى مبسوط لو ضربوك فى السن ده ولا هترد وتقول محدش يقدر يضربنى.
ياترى بتعامل الناس بره بالطريقة دى ولا بتبقى راسم دور الأدب .
طرق العقوق كتيرة منها
إنك ماتقولش انت خارج رايح فين ولو سألوك ترد بقلة ذوق او ممكن تكذب عليهم
-يكلموك وانت بره وماتردش عليهم رغم أن الموبايل اللى بتتمنظر بيه قدام أصحابك هما اللى جايبنهولك بس طبعا مش عشان تتمنظر ولكن عشان يطمنوا على سيادتك.
ليك تاكل وتشرب وتنام وتلبس وكل حاجتك مقضية طب ياترى هما حقوقهم عليك ايه؟
تعرف ليه ربنا ماوصاش الوالدين على ولادهم لأن حبهم لأبنائهم فطرى ينشأ عند الأم منذ حدوث الحمل وعند الأب منذ لحظة الولادة.
لكن الأبناء حبهم لآبائهم مكتسب.
مهما الأبناء يعملوا الآباء بتسامحهم ومايقدروش على زعل ولادهم لكن ممكن جدا الأبناء يخاصموا والديهم بالشهور وربما بالسنين.
ومن هنا جاء الجهاد مع النفس حتى لو تصرفاتهم مش عاجباك ومش محققين لك اللى أنت عاوزه أو محتاجه منهم لاتملك سوى برهما وطاعتهما حتى لو طلبوا منك أن تشرك بالله ماتسمعش كلامهم ولكنك ملزم ببرهما.
شوف هما بيعملوا عشانك ايه وانت بتعمل عشانهم ايه!
ممكن جدا يحرموا نفسهم من أى حاجة عشان يوفروا لك فلوس ممكن تستخدمها فى الهيافة لأنك مش حاسس بقيمة الفلوس اللى هما تعبوا فيها ولكنهما يؤثروك على نفسهما.
ويقولوا دايما ولادنا أولىَ
شوف ممكن يعملوا إيه لو أنت حطيت نفسك فى ورطة وإزاى هيحاولوا يخرجوك منها.
شوف يوم ماتمرض أو تزعل بيعملوا معاك إيه واهتمامهم بيك بيضاعف إزاى.
حتى بعد جوازك واستقلالك عنهم بيفضلوا برضه شايلين همك وحاسين بمسئوليتهم تجاهك.
تخيل حالك لو لاقدر الله فقدت أحدهما أو كليهما وأنت على هذا الحال.
انتهز فرصة وجودهما على قيد الحياة وخد ثواب برهما حتى تفوز برضا الله وبالسعادة فى الدنيا والآخرة.
انتهز وجودهم واطلب منهم دايما يدعولك ومتنساش أن دعوة الوالد لاترد.
لا تتسبب فى إحمرار وجهم من الغضب.
لا تتسبب فى نزول دموع من العيون التى فرحت يوم رؤيتك
لا تجعلهم أبدا يناموا وهم غاضبين عليك.
فما أجمل دعائهم لنا.
وما أجمل وجودهم فى حياتنا وشعورنا بالأمان لمجرد وجودهم.
وما أجمل مباركتهم لك فى كل ماتفعل.
بجد لاأجد من الكلمات التى تستطيع أن توفى فضل الوالدين.
ولا أملك سوى الدعاء لأبى ولأمى ربنا يخليكوا ليا وماتحرمش من وجودكم فى حياتى أبدأَ.







الخميس، 17 يوليو، 2008

بسمة أمل

علاقتى به بدأت منذ ولادته فقد كنت أول حضن له فى هذه الحياة.
ومنذ هذه اللحظة وأنا اعتبره ابنى فلم أمِل قط من النظر إلى وجهه الملائكى وكان فى عينى أجمل طفل فى الدنيا.
(اللهم أرزقنى لذة النظر إلى وجهك الكريم)
وحينما آتت لحظة سفرى كان لم يتجاوز ثلاثة أشهر-ياسلام لو ينفع تيجى معايا إن شاالله حتى أفضيلك مكان فى الشنطة-
وكنت فى غربتى أشتاق دائما إليه وحينما يتصل بى أخى أقوله:كلم كوكى عنى. ماتخليهوش ينسانى. فرجه على صورى عشان لما يشوفنى يعرفنى-وكأنى كنت أشعر بسرعة عودتى-.
ّورجعت من السفر وهو لايتجاوز عامه الأول وظل ينظر إلىّ -وكأنه يتذكرنى-.
وفجاة أتى لى وحده دون أي مبادرة منى-وكم كانت سعادتى-
-وهذه نصيحة لمن يرى طفل لأول مرة :لاتحاول الإقتراب منه أو تأخذه عنوة ودون رغبته
اعطيه الأمان بابتسامتك له وتحدثك مع من يحمله-
ابن أخى الحبيب وجوده فى حياتى علمنى الكثير.فقد صرنا أصدقاء -رغم عدم تجاوزه العامان-
صرنا نتشارك أشياء عدة فلا يأكل حتى أأكل أولا. وأوقات يفضل أن يؤكلنى بنفسه كما أفعل معه قائلا لى :هَم
أصبح مرتبط بى أكتر من والدته. وأصبحت لنا لغة خاصة لايفهمها سوانا وأيضا نظراتنا.
قد علمنى بأن الأمس قد مات ولا يجوز التفكير به فإنه لايفيد.
وأن غداً لم يأتِ بعد حتى نسأل عنه أو نشغل أنفسنا به.
ولكن اليوم هو مانملكه فلنستمتع بوقتنا ونستفيد منه.
جعلنى أنظر إلى عظيم خلق الله وقدرة الخالق وبأن الدنيا تتغير من يوم إلى يوم ولا يفضل شئ على حاله من خلال تعلمه مهارات مختلفة .
وبأن كل يوم يعلمنا الجديد فى هذه الحياة ويجعلنا أقوى.
وإذا وقع مرة يقوم سريعا حتى لايراه أحد ويتعلم أن ياخد باله حتى لايقع ثانية.
وما أجمل إبتسامته التى تطل من بين الدموع حينما يتحقق مراده. فكما أنه لاتوجد سعادة دائمة أيضاً لاتوجد دموع دائمة.
وما أجمل مشاركته لى فى كل شئ وكأنه لايريدنى أن أكون وحدى أو أن أستسلم للصمت والحزن.
أردت أن أذكر هذا لأن وجوده فى حياتى من نِعم الله علىّ.
ياربنا لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك ولعظيم سلطانك.
ربنا يحميك ويبارك فيك ياقلب عمتو.



الأربعاء، 9 يوليو، 2008

فرشى التراب


مررت بلحظة ضعف غير عادية جعلتنى أتمنى الموت إعتقاداً منى أنى هدخل الجنة لو مت على حالتى هذه التى تعانى من الظلم والصبر-وكأنى أمنت مكر الله- كان كل تفكيرى إن اللى ظلمونى هيفرحوا لموتى لأن مش فى دماغهم انى مش مسمحاهم أو أن الأفضل ليهم أنهم يردوا لى مظلمتى ويطلبوا منى السماح.
وأتذكر أنى مازلت على قيد الحياة ووقتها مخاوفى تزداد لًيقل صبرى أو أفقده ووقتها أبقى فقدت كل شئ.
"اللهم رضنى بقضائك وصبرنى على طاعتك".
وحينما أفيق من غيبوبة ضعفى وإنهزامى أجد ضرورة شحن بطارية إيمانى مجدداً ودعم إمكانياتى النفسية حتى أستطيع الصمود والوقوف مجدداً.
وجاء فى مخيلتى مشهد نفسى وأنا ادعو بهذا الدعاء.
"اللهم أمتنى اذا كانت الحياة شرا لى وأبقنى اذا كانت الحياة خيرا لى".
هل الموت بهذه البساطة الذى أتخيلها وأتمناها فى لحظة ضعفى!!!.
كان دائما يشغل تفكيرى لحظات ٌغسلى وتكفينى ومَن سيقمن بهذا. وهل هٌن أمناء على جسدى .وكيف سيصبح جسدى بين يديهم هكذا دون حراك وأنا فى حياتى لاأبدل ملابسى أمام أحداً.
ومن سيحمل جسدى ويضعه فى التراب هل هم محارمى أم أن الحانوتى سيتطوع بهذه الخدمة!!
وماذا سيٌفعل بجسدى بعد الموت! وهل سيتم دفنه بأمان أم سيعبثون به لأى سبب من الأسباب!
وكنت أوهم نفسى بأن مرحلة الدفن ودخول القبر أهون بكثير من مرحلة الغسل والكفن على إعتبار أن وجودى بين يدى الله افضل عندى من وجودى بين يدى أى إنسان!!!!
ولكن رؤيتى للوحة السابقة نبهنى إلى حقيقة مؤكدة لاجدال فيها وهى حالى فى القبر!!
فكيف سيتحمل جسدى ضمة القبر وسيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يخشى على السيدة عائشة من ضمة القبر
فكيف بى أنا الفقيرة الذليلة الى الله!!.
وكيف سأتحمل أكل الدود لوجهى ولا أستطيع إبعاده عنى!.
كيف سيصبح حالى بعد ان يضمنى القبر ويوارينى التراب وأصبح مجرد تراب وبقايا عظام!.
هل سيكون قبرى روضة من رياض الجنة أم حفرة من حفر جهنم!.
وماذا سيكون حالى بين يدى الملكين وهل سأستطيع الإجابة كما فى حياتى أم أن الوضع سيكون مختلفا تماما !.-أخشى من هول الموقف أن أفقد النطق ولا أستطيع التفوة ببنت كلمة-.
ووجدتنى أتسائل: هل من تضع مساحيق التجميل على وجهها خارج المنزل ولغير محارمها تدرى هذه الحقيقة المخيفة وبأن هذا الوجه الذى كانت تغضب به الله هو أول ماسيأكله الدود!.
هل من تتباهى بجمالها تدرى بأنه جمال زائل!.
هل العصاه والمذنبون يدركون حال جسدهم بعد الموت!!.
ياااااااااااااااااااااااااااااااااااالله
اللهم أنى أعوذ بك من عذاب القبر.
اللهم أنى أعوذ بك من عذاب القبر.
اللهم أنى أعوذ بك من عذاب القبر.





الأحد، 6 يوليو، 2008

آخر الأخبار

سمعت آخر الأخبار بيبو فرقع جيجى واااووووو
ليه مابنقولش غير الأخبار التافهة ونظل نتداولها على أنها أهم الأخبار!!
كان الشيخ الشعراوى رحمه الله يقول:من حبى لهذا الدين أردت أن أُعرف الناس به.
وأنت بقى ياترى إيه اللى تعرفه وعايز الناس تحبه!
تذكرت هذا الموقف وهذا مادفعنى لكتابة هذا البوست
ابن يشاهد والده يلعب طاولة .الابن يعلم بأن الطاولة حرام .ولذلك إتفاجئ بوالده وذهب إلى البيت وهو عازم أن يتحدث مع والده عن هذا وحينما عاد الأب أخبر ابنه بأن جارهم الذى يصلى دائما مع والده فى المسجد شاهده أيضا وأخبره بالحديث الشريف"من لعب بالنرد فقد صبغ يده بدم خنزير"أخبره الأب بأن هذه أول مرة يسمع فيها هذا الحديث واستغفر لذنبه فقال له الابن: قد شاهدتك أيضا وتعجبت نظرا لحرمانيتها
فقال له الأب :ولما لم تنبهنى وقتها وكيف تتركنى هكذا دون نصيحة؟!!
تعجبت من هذا المشهد وبأن الابن يعلم أكثر من والده وظن بأنها معلومة بسيطة
ولكن ماذا لو لم ينصح الأب أحدا!!
يعنى الموضوع مش مقتصر على سن أو تعليم ولذلك أريد أن نتشارك معلوماتنا سويا مهما كانت من وجهة نظركم بسيطة فقد يكون بيننا من لايعلمها.
فيه حاجات كتير جميلة وتهمنا جدا وياسلام لو شاركناها مع من حولنا
يعنى مثلا
- الصدقة تطفئ غضب الرحمن.
- ابتسامك فى وجه أخيك صدقة.
- من آتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد.
- إماطة الأذى عن الطريق صدقة.
-تهادوا تحابوا.
- ثلاث دعوات لاترد:دعوة الوالد, ودعوة المظلوم , ودعوة المسافر.
- الدعاء لايرد بين الآذان والإقامة.
- من صام يوما فى سبيل الله باعد الله بينه وبين جهنم سبعين خريفا.
- أقرب مايكون العبد من ربه وهو ساجد.
- الشيطان ينفر من البيت الذى يقرأ فيه سورة البقرة.
وغيرها من البشارة
وإذا كان على أخبار السينما فهذا أحدث خبر وصلنى.
بعد الفيلم المسئ أسلم كثيرين بعدما قرأوا سيرة رسولنا صلى الله عيه وسلم.
وياترى لو عرفت أن تحية الإسلام هى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هتقوللها بدلا من هاى وآلو!!
ولو عرفت كمان أن باى باى معناها فى حفظ البابا هتفضل تقوللها ولا هتستبدلها ب فى حفظ الله أو مع السلامة.
ولو عرفت أن كلمة إن شاء الله تكتب هكذا وليس إنشاء لأن الإنشاء جاية من النشأة.
ولو عرفت أن المزمار صوت الشيطان لسه هتسمع أغانى.
ولو عرفت أن ذكر الله تحصين من الشيطان هتذكره ولا لأ.
عموما دى كانت شوية حاجات عرفتها وحبيت تعرفها معايا.
ياريت بقى تبعت لى حاجة عرفتها وعايز الكل يعرفها.
وتذكر أنه من تبادل المعلومات تخلد الشخصيات.

مستنية آخر أخبارك.




يسعدنى انضمام مشاركات إخوانى فى الله
Mero
*صلاة الضحى تؤدي الصدقة الواجبة عن العبد كل يوم عن كل عظمة في جسمه..
*سورة الملك كل يوم قبل النوم تقي من عذاب القبر..
*"سبحان الله مدد خلقه ، سبحان الله رضا نفسه ، سبحان الله زنة عرشه ، سبحان الله مداد كلماته"كل يوم الفجرتغنى عن عبادة تلت ساعات
الحديث في صحيح مسلم
*كلمتان خفيفتان علي اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان الي الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
* قال المصطفي من قال عشر مرات قبل أن تطلع الشمس وقبل غروبها: " لاإله إلا الله وحده لاشريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت ويميت ويحيي وهو حي لايموت، بيده الخير وهو على كل شئ قدير " كانت كفارة لذنوبه ذلك اليوم
*الرفق ما كان فى شىء الا زانه وما نزع من شىء الا شانه
*الدعوة الى الله لها شروط وهى العلم بما تدعو اليه....الاخلاص....ان تكون وفق الفرآن والسنه....ان تكون بالحسنى والموعظة الحسنه.....ان تكون انت اول من يطبق ما تدعو اليه والا كنت ممن يدعون الناس الى البر وينسون انفسهم.
*اذا رأيت ما يعجبك فى نفسك او عند غيرك فقل ما شاء الله لا قوة الا بالله.
*بر الوالدين يزيد فى العمر والرزق.
*اذا اصابك مكروه فقل انا لله وانا اليه راجعون اللهم اجرنى فى مصيبتى واخلف لى خيرا منها
Abo-Harees
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "إنما بعثت متمماً لمكارم الاخلاق " صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
أنما كان اساس بعثته هو إتمام مكارم الأخلاق والتى إن عرفناها وتمسكنا بها كان حقاً علينا معرفة الله والإنحناء امام عظمته وكبريائه لو عرفنا الصدق مثلا لطبقنا مع الله أولا.
ولو عرفنا الأمانه لصناها مع الله أولا.
ولو عرفنا الأدب لطبقناه مع الله أولا.
فكان حقاً علينا أن نلتزم بالأخلاق قبل العبادة وبالأدب قبل الخشوع وقال أيضاً إن أكرمكم فى الجاهلية أكرمكم الإسلام لو فقهوا أو كما قال صلى الله عليه وسلم لأننى لا اتذكر لفظ الحديث.
قال صلى الله عليه وسلم{عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم، وقربة إلى الله تعالى، ومكفرة للسيئات، ومنهاة عن الإثم،ومطردة للداء عن الجسد }.

الأربعاء، 2 يوليو، 2008

ريحة الحبايب

لو أنت بتحب حد أوى ولقيت اللى أنت بتحبه باعتلك واحد بيحبه وبيثق فيه علشان يبلغك رسالة
ياترى هتقابله إزاى؟.
هتتعامل معاه إزاى وهو من ريحة الحبايب؟.
أكيد هتحبه وهتركز كويس أوى فى كل حاجة بيقولها عشان تعملها وأكيد هتسأله عن حبيبك وأبسط حاجة هتقولهاله:خليك قاعد شوية ده أنت من ريحة الحبايب مش كده ولا إيه؟.
أهو أنت بقى لو بتحب ربنا هتحب رسوله اللى باعتهولك وهتبقى عايز تعرف كل الأحاديث القدسية اللى قالها عن لسان رب العزة والأحاديث النبوية الذى تقربك من ربنا وكل حاجة عملها تقلده فيها علشان تتقرب أكتر من ربنا.
وعلى فكرة رسالة ربنا ماوصلتش لينا بسهولة ده سيدنا رسول الله صلوات الله وسلامه عليه اتعذب واتطرد من بلده وأهله عادوه.
يعنى بعد التعب ده كله مايستاهلش أنك تحبه وتقدر اللى عمله علشان تطلع مسلم!.
مش أنت لو بتحب حد وعايز تعمل أى حاجة ترضيه هتسأل أحب الناس له إيه المفروض اعمله علشان يرضى عنى!
أحبائى فى الله إقرأوا سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم , اتبعوا سنته, وزروا مدينته, صلوا عليه دائما
سيدنا رسول الله ليس كباقى البشر أنه يجمع كل الصفات التى تجعلك تحبه وتتباهى بأنه رسولك فهو:
النبى, ورجل الأعمال, ورجل السياسة, والخطيب, والمصلح, وملاذ اليتامى, وحامى العبيد, ومحرر النساء, والقاضى, والأب المثالى, والزوج المتفانى,..........الخ
يامن لاتجد من تقتدى به إليك بشفيعك
محمد صلى الله عليه وسلم .
وأدعوكم لزيارة هذه الروابط
http://www.rasoulallah.net/
http://www.ojqji.net/vb/forumdisplay.php?f=92



*****************************************

حبا فى رسول الله
نجتمع دائما معا لنطبق منهجه صلى الله عليه وسلم فى كافة أمور الدين والدنيا فنكن بإذن الله خير أمة أخرجت للناس كما وصف الله أمة خير الأنام فهل نكون خير أمة ؟؟
هل نلبى الدعوة لنجمع جهودنا ونصطف معا كالبنيان المرصوص و نشد بعضنا بعضا كلٌ فى مجاله بفكرة أو نصيحة أو مساهمة فعليةهل نثبت حبنا لرسول الله فعلا لا قولا ؟؟
فالحب أفعال لا أقوال
هلموا معا نجتمع ونتفاعل ونصلح من شأننا كله حباُ فى رسول الله
http://www.7obnferasolallah.blogspot.com
http://www.facebook.com/group.php?gid=18625528460
la3lahakhier