الثلاثاء، 25 يناير 2011

السلف بدون عذر


* تطلب من شقيقتها فلوس كل أسبوع رغم أنها من ذوى الأملاك ولم تكتفى بالسلف من شقيقتها ولكنها بدأت تستلف من صديقاتها وقريباتها وحينما علمت شقيقتها أصرت أن تعرف سبب هذا التصرف الذى لا يليق بأختها فأخبرتها بأنها تحتاج إلى الفلوس لتشترى كروت لتشحن الموبايل حتى تستطيع أن تتصل بابنتها المغتربة مع زوجها!!
- يعنى مستخسرة تدفعى من جيبك ثمن مكالمتك لابنتك.. وحتى إن لم يكن معكِ رصيد لا تتصلى وإذا أرادت ابنتك الاتصال بكِ فسوف تفعل.
* تطلب من جارتها دائماً المكنسة الكهربائية الخاصة بها وتظل عندها بالأسبوع وإذا ماطلبت الجارة مكنستها أعطتها لها على مضض وكأنها أصبحت حق مكتسب لها.
- بدل ماعندكيش حاجة يبقى تستغنى عن احتياجك ليها أو اذا كنتى تريدينها فلتبتاعى واحدة ولو بالتقسيط.. فجارتك ليست مسئولة عنك بصفة دائمة.
* يعمل إعلان بمرضه ويطلب من زملائه أن يجمعوا له فلوس ليتفاجئوا بأنه أكمل بناء عمارته!!.
* يستلف فلوس من أصدقائه بصفة مستمرة ليشرب بها سجائر من نوع فاخر.
* تأخذ الموبايل من صديقتها فى كل مرة تراها فيه لتجرى اتصال هاتفى بحجة أن مش معاها رصيد.
اشحنى ولو بجنيه ولا أنك تستلفى من حد.. ده غير عدم أهمية الإتصال الذى تم إجراءه.
* تعرفت عليها معرفة سطحية ومع ذلك تطلب منها مالاً ثمناً للمواصلات رغم قربها من منزلها.
لو بجد مش معاك فلوس وبيتك قريب أهون عليك تاخدها مشى ولا أنك تستلف.. ده غير أن بدل مش معاك فلوس للمواصلات تخرج خروجة ترفيهية ليه!!
* تعتمد على شنطة صديقتها السواريه لتستلفها منها فى أى مناسبة خاصة..
- طيب ما تشتريلك واحدة.
وغيرها من الأمثلة التى تدل على مدى دناوة نفس صاحب الحاجة.
فين تطبيق الآية الكريمة" وتحسبهم أغنياء من التعفف"
ولذلك أوجه رسالتى إلى الدائن:
* لا تقترض إلا للضرورة القصوى والتى إذا عرف الناس أسبابك تعاطفوا معك وليس العكس.
* إذا ما توفر معك مبلغ ولو قليل عليك أن تسد ولو بعض ديونك حتى يشعر المدين بأنك سترد له ماله.
* إذا إحتجت إلى شئ ولم يكن معك ثمنه استغنى عنه بكل بساطة.
* لا تنظر إلى ما فى يد غيرك.
* لا تتعامل مع ممتلكات الغير وكأنها حق مكتسب لك فى مشاركتهم إياه.
* إذا استلفت شئ غير المال عليك برده سريعاً بعد استخدامك له وعليك أن تعيده كما أخذته وليس تالفاً.
*ضع نفسك مكان من تستلف منه وتعامل من هذا المنطق.
* إذا طلبت شئ من أحد ورفض لا تغضب منه فهذا حقه فى حماية ممتلكاته وخاصة إذا كانت معاملتك معه سيئة وتقوم بإتلاف الأشياء أو لا تردها.
*هناك أشياء صغيرة تستطيع الإستغناء عنها ببساطة فلا يوجد مبرر لأن تطلبها من جارك مثلاً لمجرد أنك تقلد فلان.. خليك على طبيعتك وكن واثق فى نفسك أكثر من كده.
* إذا رأيت شيئاً عند أحد معارفك واشتهيته فاشتريه أو انسى وجوده.
* لا أحد يحب أن يشعر بأن زيارتك له غرضها أن ترى مالديه حتى تطلبه منه فيما بعد.
* كن عفيف النفس.
* لو هتزور حد وهتبات عنده خد معاك ملابس للنوم خاصة بك .. مش يمكن اللى هتبات عنده ماعندوش حاجة تناسبك أو عنده وهو مابيحبش حد يلبس هدومه.
* رتب أولوياتك على قدر ما معك.. ولا تكلف نفسك فوق طاقتها.
ورسالتى للمدين:
* يجب أن يحدد لك الدائن المُدة المفترض عندها السداد وأن يكون هناك شهود على ذلك حتى تضمن حقك.
* لا عجب أن أطول آية فى القرآن الكريم هى آية الدين فى سورة البقرة حتى لا تضيع الحقوق.. فكم من رجل بعد موته تفاجئ الورثة بأن هناك من يطلب منهم سداد ديونه ولو مفيش ورقة تثبت يبقى يستعوض ربنا ويلوم نفسه لأنه من تهاون فى حقوقه.
* الحق مايزعلش حد.

سؤال جانبى:
أذكر موقف سلفت فيه حد حاجة وندمت بعدها؟
.

هناك 17 تعليقًا:

الشاب الصح يقول...

جزاك الله خيرا على هذه الامثله الجميله و الشيقه و جزاك الله خيرا على النصائح الطيبه
تحياتى لك

salma mohamed يقول...

قال البخاري رحمه الله (ج3 ص335): باب الاستعفاف عن المسألة.
عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال: ((والّذي نفسي بيده لأن يأخذ أحدكم حبله فيحتطب على ظهره، خير له من أن يأتي رجلاً فيسأله أعطاه أو منعه)).


قال البخاري رحمه الله (ج3 ص338): باب من سأل النّاس تكثّرًا :
قال النّبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم: ((ما يزال الرّجل يسأل النّاس، حتّى يأتي يوم القيامة ليس في وجهه مزعة لحم،....)).

وكما جاء في الحديث الصحيح أيضا أن عز المؤمن في استغنائه عن الناس،فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(( أتاني جبريل فقال: يا مُحَمَّد، عش ما شئت فإنك ميت، وأحبب من شئت فإنك مفارقه، واعمل ما شئت فإنك مجزي به ، واعلم أن شرف المؤمن قيامه بالليل ، وعزه استغناؤه عن الناس )).
رواه الحاكم والبيهقي وحسنه المنذري والألباني

وأيضا

قال ابن ماجه في سننه:
حَدَّثَنَا ‏ ‏أَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ أَبِي السَّفَرِ ،قال:‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏شِهَابُ بْنُ عَبَّادٍ ‏ ،قال: ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏خَالِدُ بْنُ عَمْرٍو الْقُرَشِيُّ ‏، ‏عَنْ ‏ ‏سُفْيَانَ الثَّوْرِيِّ ،‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي حَازِمٍ، ‏ ‏عَنْ ‏ ‏سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ السَّاعِدِيِّ ،‏ ‏قَالَ :‏
أَتَى النَّبِيَّ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏رَجُلٌ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ دُلَّنِي عَلَى عَمَلٍ إِذَا أَنَا عَمِلْتُهُ أَحَبَّنِي اللَّهُ وَأَحَبَّنِي النَّاسُ
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏
‏ ازْهَدْ "فِي الدُّنْيَا يُحِبَّكَ اللَّهُ وَازْهَدْ فِيمَا فِي أَيْدِي النَّاسِ يُحِبُّوكَ"

تحقيق شيخنا الألباني:
صحيح- حديث رقم 4102-سنن ابن ماجه 1373/2

Dr Ibrahim يقول...

نسأل الله ألا يحوجنا للدين سواء كان بعذر أو بغيره فأنه مزلة بالنهار وهم بالليل..

lina يقول...

بارك الله فيك أمة الله..موضوع جميل جزاك الله عنه خيرا

لينا.

قطرة وفا يقول...

أذكر موقف سلفت فيه حد حاجة وندمت بعدها؟.

مش فاكرة :)


-------------

موضوع رووووووووعة :) ... عجبني جداً بصراحة

مصطفى سيف يقول...

هاجاوبك على سؤالك
بصي يا ستي عمري ما سلفت حد وندمت علشان باخلي نيتي دايما انها لوجه الله باحاول افرج كربه وباقول وانا باديهاله يا رب دي ليك انت مش للي انا باسلفه لو رجعت الفلوس تمام ولو مرجعتش يبقى احسن لانك اكيد شايلهالي
هاقولك على موقف مرة ايام ما كنت في الكلية وكنت مغترب طبعا جه واحد بلدياتي طلب مني فلوس علشان مفلس او مزنوق المهم كان يدوب اللي معايا اللي هيقضيني لحد ماخلص امتحانات علشان مش هاعرف ارجع البلد المهم اديته الفلوس اللي هو عايزها وتوجهت لربنا في سري قلتله يا رب انا بحاول افرج كربة من كرب الراجل ده وانت عارف اني مش معايا اللي يكفيني لحد مارجع
تعرفي حصل ايه؟
والله اللي هاقولك عليه حصل بالظبط
جه واحد بلدياتي تاني من البلد وانا اصلا مكنتش اعرف انه كان في البلد اتاريهم في البيت عندي بعتتوا فلوس معاه من غير ما اقولهم حتى
وبعدها بيومين جت مكافأة التفوق علشان كنت باجيب جيد جدا ودي انا كنت فاقد الامل انها تيجي لان الامتحانات خلاص
والله يا موناليزا مجموع الفلوس اللي جتلي هي عشر اضعاف اللي اديتها للواد
وبعد ما خلصت امتحاناتي ورجعت الواد رجعلي الفلوس
بقت عشر امثالهم ومثلهم معه
انا بس بقولك المثل ده علشان اوضحلك ان النية هي الاساس ولو اللي بيسلف بتبقي نيته لله ربنا بيكرمه اكيد

عبدالله بيه رفاعي يقول...

كتبت تعليق طويل عريض قبل ده و بطريقه او بأخرى التعليق طار ف الهوا ..
معتقدش انى هاقدر اكتب كلام كتير زى التعليق المفقود لكن اقدر اكتب الخلاصه بتاعته

1- ان الناس اللى بتستلف عمال على بطال دول نصابين سواء هما حساين بده و لا لأ

لانهم بيبتزوا الناس و ينصبوا على مشاعر الناس الطيبه و النوايا الحسنه للحصول على ما يريدون .

فيجب ان نتعامل مع هذه الفئه بحزم لانه بيعاملوك من مبدأ " السلف تلف و الرد خساره "

2- عاوزين نفرق بين النصابين اللى بيستلفوا عمال على بطال و بين الناس المحترمه اللى بتستلف لحاجه ماسه

-من فك كربة عن مسلم فى الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة-
- الله ف عون العبد مادام العبد ف عون اخيه -



بالنسبه لاجابة السؤال
انا فعلا ندمت انى سلفت ناس و ساعدتهم
لانهم مكنوش يستحقوا
لكن برضوا ف ناس كنت اتمنى مساعدتهم اكتر لانهم كانو ذوق و يستحقوا


القصد ان الواحد يعمل الخير و يرميه البحر
اهم حاجه النيه الحسنه .

و بشكر الاسباب اللى قادتنى لهذه التدوينه المحترمه

Tota يقول...

تسلم ايدك الموضوع عجبنى ..انا بصراحة مش بحب اسلف حد حاجة شخصية ليا وان حصل وسلفت مش بلبسها تانى او مش بستعملها تانى بضايق جداا لان دايما بحب نتبقى حاجتى منفردة بيا وساعات اسلف اصحابى اشياء انا بستعملها ساعات ترجعلى بايظة عشان كدا بحب الاعتزاز بحاجتى وكمان مبحبش استلف حاجة من حد حتى لو كنت فى احوج الحاجة اليها ويارب لا يحوجنا جميعا لاى دين او سلف

موناليزا يقول...

الشاب الصح
ـــــــــــــــ
أهلا بيك يافندم
ربنا يكرمك وأشكرك جدا لتعليقك
يسعدنا دوام التواصل


********************************


سلمى محمد
ــــــــــــ
أهلا بيكِ ياسلمى
جزاكم الله خيرا ياحبيبتى على اضافتك المميزة
نورتينى ياجميلة واسعدنى تواجدك


********************************


د/ ابراهيم
ــــــــــــــ
أهلا بيك يادكتور
ربنا يكرمك ويتقبل دعائك
يسعدنا دوام التواصل


********************************

لينا
ـــــــ
أهلا بيكِ يا لينا
ربنا يكرمك ياحبيبتى فماتوفيقى الا بالله
نورتينى ياجميلة واسعدنى تواجدك


********************************


قطرة وفا
ـــــــــــ
أهلا بيكِ
أشكرك جدا لرأيك
فى انتظارك دائما


*******************************

مصطفى سيف
ـــــــــــــ
أهلا بيك يا دكتور
سبحان الله:)
أشكرك جدا على مشاركتك
وربنا يقدر دايما على فعل الخير
يسعدنا دوام التواصل


******************************


عبدالله بيه رفاعى
ــــــــــــــــــ
أهلا بيك أستاذ عبدالله فى زيارتك الاولى
معلش يافندم بتحصل كتير

أشكرك جدا على تعليقك المميز
يسعدنا دوام التواصل


********************************

توتة
ــــــــ
أهلا بيكِ ياتوتة
أشكرك جدا لرأيك
وأحييكِ على تفكيرك
فى انتظارك دائماً

محمد محمود عمارة يقول...

أستاذة موناليزا
بارك الله فيك و في طرحك لهذا الموضوع ، و أزيد عليه أن الناس بتصرفاتهم هذه تقتل المروءة بينهم ، تقبلي تحياتي

TIMMY !! يقول...

و أقبح من هذا مله الغني الذي يقترض ليوفر نقوده , ثم يماطل في السداد ,

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
(( مطل الغني ظلم ))

جزاكم الله خيرا

carmen يقول...

الرسول صلي الله عليه وسلم نهي عن السلف الا لحاجات الشديدة كالأكل واللبس لان المدين بيأتي يوم القيامة ولحم وجهه يتساقط
تحياتي لك

موناليزا يقول...

محمد محمود عمارة
ـــــــــــــــــ
أهلا بيك أستاذ محمد
ربنا يكرمك وأحييك جدا على تعليقك
يسعدنا دوام التواصل


*********************************


تيمى
ــــــــــ
أهلا بيك يافندم
فعلا
أشكرك جدا لذكرك لهذا الحديث أول مرة اقرأه
يسعدنا دوام التواصل


********************************


كارمن
ــــــــ
أهلا بيكِ يا سمسمة
أشكرك جدا لتعليقك
نورتينى حبيبتى وفى انتظارك دائما

eng_semsem يقول...

كان رسول الله لا يصلي على المتوفي حتى يسال هل عليه دين ويطلب ان يسد دينه قبل ان يصلى عليه
يبقى كبت جموح البشر لياخذ ما يملك ويترك النظر الى ما يمكن الى الاستغناء عنه ولكن يبقى الطمع في النفس البشريه والتطلع الى ما في يد الغير
تقبلي تحياتي

راجية الله يقول...

ابدعتي في الكلمات كونها وقفة نافعة
زمن غريب انقلب فيها الحال
نقول نسأل الله الثبات على طريق الحق الذي يرضيه

اذكر هذا الحديث كونه خير دليل

أنّ رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال: ((والّذي نفسي بيده لأن يأخذ أحدكم حبله فيحتطب على ظهره، خير له من أن يأتي رجلاً فيسأله أعطاه أو منعه)).


موفقة وربي يحفظك يارب

موناليزا يقول...

إنج سمسم
ـــــــــ
أهلا بيك يا باشمهندس
أحييك جدا على ذكرك لموقف النبى عليه الصلاة والسلام كنت ناسياه فأشكرك لانك ذكرتنى به
وما اكثر الطماعين بيننا وأسوأهم اللى بياخدوا الحاجة عشان يبوظوها فماتعرفش تستخدمها تانى

أشكرك جدا لتواجدك
يسعدنا دوام التواصل

موناليزا يقول...

راجية الله
ـــــــــــ
أهلا بيكِ حبيبتى
ربنا يكرمك وأشكرك جدا على تعليقك
واستشهادك بالحديث الشريف
نورتينى حبيبتى وفى انتظارك دائما