الأحد، 9 أكتوبر، 2011

مُصافحة مُحرمة


أشعر بالفخر حينما أشاهد الصعايدة فى المسلسلات وهم مازالوا متمسكين ببعض العادات الذى تناساها الوجه البحرى وعلى رأس هذه الأشياء عدم مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية عنه فنادراً مايحدث هذا.
وبالمقابل أشعر بالخزى من الانحلال الأخلاقى الذى يتمتع به بعضاً من الشباب وخاصة طلبة وطالبات الجامعة والذى يجعل أحدهم حين مقابلة زميلته أن يكون السلام عبارة عن مُصافحة وقبلات وقد يصل لحد العناق !!.

فيه ناس كثيرة يرون أن المصافحة بين الجنسين شئ عادى وليس فيه شئ ولهم أقول أن الأسلام ديننا الغالى يحرم هذا
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم" لأن يطعن فى رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له".

يامن تريدون أن تتبعوا سُنته وتسيره على منهجه فهذا نبيكم لم يصافح النساء قط.


أوجه رسالتى للمرأة على وجه الخصوص :
هل تقبلين أن يلمس رجل غريب وجهك مثلاً أو أى شئ آخر من جسدك؟؟.
أريدأن أذكرك بأن يدك جزء لا يتجزأ من جسدك ولا يجوز أن يلمسه أحد دون محارمك حتى لو كان خطيبك فالخطوبة ممكن جداً تتفسخ وزوج خالتك ممكن جداً يطلق خالتك ويتقدم لخطبتك وصديق والدك وعم زوجك وابن صديقتك وغيرهم ممن تتعاملين معهم من منطق (دول زى بابا أو ده زى أخويا) لأن مفيش حاجة اسمها كده.


رأى الإتيكيت الدولى فى هذا الشأن بأن الرجل لا يمد يده مطلقاً ليصافح امرأة أجنبية عنه ومن يفعل هذا فإنه يدل على سوء نيته.. أما إذاهى فعلت فليصافحها.
سبحان الله جال بخاطرى الآن هذه الآية الكريمة "الزانية والزانى فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة..." فقد سبقت الزانية الزانى لأن المرأة هى من تبدأ بفتح باب للشيطان ولا يستطيع رجل مهما وصل انحدار أخلاقه أن يبدأ علاقة مع امرأة إلا إذا هى أعطت له المجال لذلك.

أتذكر رؤيتى لرجل طاعن فى السن حينما كانت تمد امرأة يدها لتصافحه كان يضع يده فى جيب الجلباب أو يضع على يده منديل قبل أن يصافحها..
وأتذكر أيضاً موقف حدث معى وأنا مازلت فى دراستى المدرسية من زوج إحدى قريباتى حينما رآنى بعد صلاة الجمعة وضع منديل على يده قبل أن يصافحنى ووقتها بينى وبين نفسى تسائلت (بدل الموضوع فيه أزمه عنده بيسلم عليا ليه؟).

وأتذكر موقف آخر لدكتورة كانت عندى فى الكلية "كانت آخر محاضرة فى الفصل الدراسى وكانت تحدد لنا المنهج ولم تشعر بانتهاء الوقت وإذ بالدكتور الذى يليها فى جدول المحاضرات يدخل المدرج فهى تراه وتستأذن منه فى ربع ساعة إضافية من وقته لنا ثم بعد انتهاء المدة دخل الدكتور وصعد للمكان المخصص منبهاً إياها بأن محاضرته أيضاً هى المحاضرة الأخيرة ومد يده إليها ليصافحها وهنا وأمام الجميع اعتذرت الدكتورة عن المصافحة قائلة أنها لا تصافح الرجال.. عايزة أشير إلى أن الدكتور بجد قد والدها لأنه بالنسبة لنا كان قد جدنا وهى لم تكن منتقبة أو لابسة خمار.. فقط إيشارب قصير يدخل فى ياقة ماترتديه.

وظل هذا الموقف فى ذهنى دائماً وخاصة فى أول التزامى وقرارى بالامتناع عن المصافحة فكم كانت قوية ولم تخجل منا أو من الرجل الذى سمح لها بجزء من وقت محاضرته.
ووجدت أن الموضوع ليس بمستحيل هو فقط يحتاج إرادة لأن نشأة الغالبية تمت على أن المصافحة بين الجنسين شئ عادى ولكن طالما عرفنا فلنلزم ولنكن قدوة لغيرنا ولأولادنا حتى يكون هذا فى ميزان حسناتنا .
ومن انتمائنا للإسلام يجب علينا تطبيق أى حديث عرفناه.

عن تجربة شخصية: الأقارب خصوصاً هيستغربوا فى الأول ووارد يزعلوا وياخدوا موقف ووارد يعتبروكِ مش موجودة فى المكان ولا حتى بقول السلام عليكم بس مع مرور الوقت هيعرفوا إن موقفك لايدل على تكبر أو كراهية أو عدم احترام ولكنه يدل على محاولتك للإرتقاء لمنزلة أعلى فى الدين وخاصة حينما تكون معاملتك معهم مازالت تعتمد على الابتسامة وتحية الإسلام والكلمة الطيبة.

وتذكرى بأن هذا الفعل يقربك من الله ويكفى إنك حتى لو كنتِ بعيدة عن ربنا تيجى يوم القيامة وتقوليله يا رسول الله أنا اتبعت سُنتك فى الجزء ده.

أقول قولى هذا واستغفر الله لى ولكم.




هناك 18 تعليقًا:

P A S H A يقول...

جزاكي الله كل خير وجعل هذا العمل في ميزان حسناتك اللهم آمين

تقبلي مروري وتقديري

ابراهيم رزق يقول...

السلام عليكم و رحمة الله

لا يطعن فى راس احدكم بمخيط خير له من يمس امراة لا تحل له
طبعا الحديث غير صريح لانه لم يذكر المصافحة مباشرة و القاعدة تقول ان خير تفسير للسنة هو القران الكريم ثم السنة فماذا قال القران الكريم عن المس فالمس كما ذكر فى القران الكريم هو الجماع
قال تعالى من قبل ان تمسوهن
و قد فسرها ابن عباس حبر الامة بالجماع كما ان العرب غلبوا ان المس و اللمس هو الجماع
نعود الى السنة
الحديث المعروف عن طلاق ابن عمر و هو مروى عن انس بن مالك فى نهاية الحديث ثم ليطلق من قبل ان يمس
و على ذلك فالغالب الراى الموافق للقران و السنة و هو المس يعنى الجماع

2 حديث اليد زناها البطش
فالبطش قد يحتمل القتل او الضرب و قد تحتمل المعصية فى المطلق
و بما أن اللفظ يحتمل التاويلات فلا يعتمد عليه دليلا فى تحريم المصافحة لان القاعدة تقول
الدليل اذا طرقه الاحتمال سقط به الاستدلال
اما رواية اليد زناها اللمس فضعيفة لا تصح

و للحديث بقية انشاء الله

eng_semsem يقول...

تحيه لموضوعك المهم الذي يتجاهله كثيرا من الناس برغم علمهم
وججعله الله في ميزان حسناتك
تحياتي

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

امة الله

احييكي واحيي شجاعتك في قولة الحق

دون خوف او رياء من انتقاد

او هجوم ممن يدعون التقدم

تحيتي ياامة الله

وجع البنفسج يقول...

قبل زواجي كنت اسلم عادي على الجميع ولكن لم اكن من تبدأ في مد اليد وكنت اخجل اذا رفضت ان اسلم ع احد ولكن بعد زواجي من امام مسجد ومحفظ قرآن التزمت والحمدلله .. في البداية كانت صعبة وخاصة من أقربائي كبار السن .. فهم يروني طفلتهم المدللة والصغيرة ولكن مع الوقت تفهموا موقفي ولم يعتبروه تكبر او كراهية بل على العكس احترموا موقفي وقدروه ..

موضوع قيم جعله الله في ميزان حسناتك ..

بالنسبة لتعليق الاستاذ ابراهيم رزق .. فهناك بعض الشيوخ أحلوا المصافحة وتبقى محل خلاف بينهم .. عموما تعليقي فقط على كلمة " انشاء " فالأصح ان نقول ان شاء الله وليس انشاء ..

دمتم بخير جميعا.

ابراهيم رزق يقول...

السلام عليكم

اعود لبقية الموضوع

قول النبى ص لا اصافح النساء
فهو خاص بالرسول ص مثل قوله لا اكل متأكا و لا اكل الضب و لا اكل الصدقة و غيرها من الاشياء التى تركها صلى الله عليه و سلم تعففا و تنزها بل يدعى ان النبى خالف هذا الراى فى الاتى
1 يستدل بحديث فى الصحيحين كانت تأخذ يد النبى فتذهب به حيث شأءت و كانت لا تنزع يدها من يده حيث شاءت كما رواه الامام احمد
فاذا قيل ان السيدة عائشة قالت
ما مست يد الرسول امراة قط
فما نافية و الحديث مثبت و المثبت مقدم على النفى لان المثبت معه زيادة علم
و يقال ان هذا القول قيل عن البيعة

ثبت عن ابو بكر رضى الله عنه انه كان يصافح العجائز و كذا ابراهيم النخعى انه كان يصافح الشابة و العجوز و ثبت فى مصنف ابن ابى شيبة ان احد التابعين كانت تغسل المراة الاجنبية له راسه و طبعا يستلزم هذا اللمس و لا يرى فى ذلك حرجا
و الله اعلم

تحياتى و تقديرى و جازاكى الله خيرا

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
موضوع المصافحة ده بالذات اتوعيت عليه من لما كنت صغيرة
كانت معلمة التربية الإسلامية في مدرستنا الابتدائية كويسة جداً
وعّتنا على أمر المصافحة
وإنه حرام
وقالتلنا إيه عقابه :)
فترسخ في دماغي،
فعمري ما سلّمت على راجل
ولا ايدي جت في ايد حد
حتى زوجي نفسه
ايدي ملمستش إيده قبل كتب الكتاب
،،،
لما تزوجت لقيت صعوبة في الموضوع ده علشان عيلتي متفتحة شوية
لكن بعد كده اتعودوا عليّا
موضوعك جميل يا موني :)

بوبو يقول...

رايي من راي الاستاذ ابراهيم رزق ربنا يباركله لم يترك شيئا في نفسي الا قاله .. وشكرا على اجتهادك

سبايدرمان يقول...

عندك حق و الله
جزاكي الله خيرا

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد يقول...

أختنا الغالية فى الله

إستمعت أيما إستمتاع و أنا أقرأ هذا البوست الذى كان يجدر بك أن تسمية باب من أبواب العفة

جعلك الله نبراسا للحق و يغفر لك و يرزقل الرزق الحسن فى الدنيا و الأخرة

تحياتى

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

أنا كتبت تعليق وأرسلته منذ اللحظات الأولى...!!! :(
معلش.. مردودالك يا بلوجر!!!!
....................

كنت أقول أن كلامك عن الإحراج الناتج عن عدم المصافحة يتعرض له الشاب (الذي لا يصافح أيضا)، ويا ما سمعت كلمات ساخرة من نساء العائلة، لكن أيضا تعودوا مع الوقت..!

لكن أردت أيضا أن أنبه إلى أنه يمكن أن نحاول فك الحرج عن الآخرين بإعلامهم بالموضوع قبل الزيارة (خاصة الأهل).

ملحوظة هامة:
رغم أني أطبق على نفسي عدم السلام على المرأة الأجنبية (منذ 20 عاما تقريبا).. إلا أنني آخذ بالرأي الفقهي الذي أورده أخي (إبراهيم رزق).. بمعنى: لو سألني أحد عن حكم المصافحة، أخبر بهذا الرأي لكن أنصح بعدم تساهل الشاب مع من هن في مثل سنه.

وبالمناسبة أشكر أخي إبراهيم على مجهوده الطيب في إيراد المعلومة الموثقة على رأيه والأهم على الأدب الجم في عرض رأيه المخالف لصاحبة المدونة.. أختنا ناشرة الخير دائما موناليزا أمة الله..

موناليزا يقول...

باشا
ــــــــ
أهلا بيك أستاذ شريف
ربنا يكرمك يارب ويتقبل دعائك اللهم آمين
أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل


***********************************

ابراهيم رزق
ــــــــــــ
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أهلا بيك أستاذ ابراهيم
أشكرك للتوضيح

رداً على التعليق الثانى:
أشكرك على العودة واستكمال التعليق والاستدلال بالمواقف

واسمح لى ..حينما أتعرض لموقف شائك من الناحية الدينية ولا أعلم ما الفعل الصحيح الذى يرضى الله عنى به فأنى أراسل دار الإفتاء المصرية وبها أقطع الشك باليقين وفى هذه المسألة قالت لى بأن المصافحة بين الرجل والمرأة الأجنبيه عنه محرمة شرعاً
ولهذا كتبت الموضوع بقلب جامد :)

أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل


***********************************

انج سمسم
ـــــــــــ
أهلا بيك يا باشمهندس
ربنا يكرمك يارب فما توفيقى الا بالله
أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل


*********************************

سواح فى ملك الله
ـــــــــــــــ
أهلا بيك أستاذ خالد
ربنا يكرمك يارب فما توفيقى إلا بالله
والحمدلله الذى هدانا لهذا

أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل


***********************************

وجع البنفسج
ــــــــــــــ
أهلا بيكِ حبيبتى
ربنا يثبتك يارب :)
أشكرك جداً على دعائك لى ربنا يكرمك

نورتينى وأسعدنى تواجدك


*********************************

نسرين شرباتى
ــــــــــــــ
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أهلا بيكِ يا نيسو
الله :)
جميل أوى إن الانسن ينشأ على طاعة الله
ربنا يثبتك يا حبيبتى

ربنا يعزك يارب
نورتينى حبيبتى
وأسعدنى وجودك


***********************************

بوبو
ـــــــ
أهلا بيكِ يا بوبو
إذن فلتلقى نظرة على ردى على تعليقه:)

أشكرك لوجودك
ويسعدنا دوام التواصل

**********************************

سبايدر مان
ــــــــــــ
أهلا بيك يا دكتور
ربنا يكرمك
أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل


***********************************

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد
ــــــــــــــــــــــــــــ
أهلا بيك أستاذ أحمد
سعيدة جدا باستمتاعك بالموضوع وعجبنى أوى اختيارك للعنوان
ربنا يكرمك ويسعدك دايما كما أسعدتنى بدعائك الجميل لى ربنا يتقبل ويرزقك بالمثل

أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل


***********************************

ماجد القاضى
ــــــــــــــ
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أهلا بيك أستاذ ماجد
أعتذر نيابة عن بلوجر رغم غضبى منه فتعليقاتكم يافندم لا يجب المساس بها ولو على قبيل السهو:)

-----------------

تعرف إن فعلا عندك حق لو عرفت الناس مسبقا أنى لا أصافح مش هيكون فيه إحراج
المشكلة بقى أنى أوقات كتيرة أقول لأخويا مثلاً ياريت تعرف "فلان" قبل ما يمد إيده يصافحنى إنى ما بسلمش فيقولى "حاضر"
وأول ما ييجى "فلان" يسلموا على بعض وأخويا ينسى والأقى اليد ممدودة تجاهى ويتم الإحراج كالعادة بقولى "أنا آسفة مابسلمش على الرجال"..:)

مع احترامى الشديد لما ستقوله فى حالة طلب أحدهم منك رأى عن حكم المصافحة ومع احترامى الشديد لتعليق أستاذ ابراهيم إلا أن لو طلب رأيى فى هذا الشأن سأقول رأى دار الإفتاء المصرية بأنها حرام شرعاً:)

ياااه لا تتخيل سعادتى حينما ينادينى أحد بأمة الله وكمان ناشرة الخير :)
بجد ربنا يسعدك ويجعلنى دايما عند حسن ظن الجميع بى ويثبتنى يارب على طاعته

أشكرك جدا على تعليقك
ويسعدنا دوام التواصل

مونتي بوكيه ورد يقول...

كل كلام حضرتك جميل جدا وراقي واحترمه من قلبي وعشان كدا عاوز اقول حاجه لما واحده تبقي ( منتقبة ) ومبتسلمش علي رجاله ولا حد في عليتها بس في نفس الوقت لابسه النقاب لمجرد انها يتقال عليها منتقبه و هي ساكته علي شهادة حق و مبتواجهش ال ظلمتهم و مصره علي انها تاخد تظلم ال حولايها لمجرد ان مصلحتها مع الظالمين و لما تقعد مع نساء بالنقاب وتصر انها متخلعهوش :)) مع ان المنتقبات ال معاها خلعوه .. طيب ياريت بجد نتكلم عن الحاله دي لانها حالة موجوده وعاوزه رساله مباديء وشروط كيف تكوني منتقبة وبالتالي يكون راق لك ان لا تصافحي احد
انا عارف ان تطرقت لموضوع اخر لكن حبيت اخد المعلومة من حضرتك لان ماشاء الله الموضوع عجبني اوي

مونتي بوكيه ورد يقول...

يا الله اد ايه فرحان اوي وانا اعلم بهدية الله لوجع البنفسج وهديته لزوجها بها يارب يديم عليكم الحب و يبارك في زواجكم و اولادكم اللهم امين :))

موناليزا يقول...

مونتى بوكيه ورد
ـــــــــــــــــ
أهلا بيك أستاذ محمد
أشكرك جدا لرأيك
مش كل الناس زى بعضها والحالات الشاذة كتيييير جداً فماتركزش مع حد ودع الخلق للخالق
علينا أنفسنا أولاً :)
أما عن رأيى فى الشخصية المطروحة فماحدش عارف ظروفها إيه

أشكرك جدا لتعليقك
ويسعدنا دوام التواصل

المهاجر يقول...

فعلا دى قيم أخلاقيه نجدها فى مدرسة النبوة ولا نجدها فى مدارسنا وجامعاتنا
كلنا نحتاج للرجوع لتعاليم مدرسة النبوة فهى الأبقى وطريق الجنة

جزاك الله خيرا

مونتي بوكيه ورد يقول...

اشكرك علي اجباتك الجميله و بسعدني متابعة موضعات حضرتك الراقيه

Om Zaina يقول...

حبيتك من المقال ده
حسيت اني مش لوحدي
بالتوفيق
:)