الأربعاء، 9 مارس، 2016

الماضي المكتوب



حينما أتصفح مدوناتي وبروفيلاتي على الفيس بوك
أتفاجأ بما كتبته يوما بكل هذه الكلمات التي كانت تعبر عن مشاعري حينها
مهما اختلفت من فرح أو حزن أو غضب أو امتنان أو... أو... أو...
وتكمن دهشتي بأنني نسيت تماما كل هذا؛
فأنا لا أذكر غالبية المواقف التي جعلتني أكتب هذا
وأتعجب من أن كل شيء مكتوبا بيدي..
 لا عجب أن تشهد عليَّ يوم القيامة بما لا أذكره ولكني آمل أن ماتشهد به يكون في صالحي.

فقد جعلني هذا أتذكر قول الله تعالى "ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد.."

كل شيء مكتوب

كلماتك، همساتك، أفعالك من يوم ولدتك أمك إلى يوم لفظتك الحياة منها مكتوبة.

اللهم اجعلنا نعبدك كأننا نراك..

اللهم لا تؤاخذنا أن نسينا أو أخطأنا..

اللهم اغفر لنا ذلاتنا وهفواتنا وجميع سيئاتنا يارب العالمين.






هناك تعليق واحد:

Ibrahim Elgharabawy يقول...

اللهم اجعلنا ممن يخافون الله قولا وفعلا