الاثنين، 13 يناير، 2014

مهنة التمريض



حينما تكونين ممرضة فهذا يعني بأنكِ قبلتي أن تكوني أداة مساعدة لتخفيف آلام المرضى
و أن تهتمي بموعد دوائهم، وأن تكوني رحيمة بآلامهم،
وأن تتفهمي جيداً نفسية المريض وتراعي كسر روح  مرافقه.
لا يجوز لكِ بأي حال من الأحوال أن تتقاعسي عن آداء مهامك الوظيفية بحجة أنك تتناولين وجبة الغداء التي تستمر في الغالب لأكثر من ساعتين ممزوجة بالضحك والمزاح مع بقية فريق العمل.
لا يجوز أن تغضبي من مريض مثلاً فتمتنعي عن متابعته و اعطائه الدواء في الموعد المقرر.
لا يجوز أن تنهري مريض لتأوهه من شكة الإبرة مثلاً.
لا يجوز أن تتعاملي بتعالي وكأنك أبرع من أمهر طبيب.
لا يجوز أن تنتظري أن يناديكِ المرافق أو المريض لتتولي مهمة تمريضه.

أيتها الممرضة هذه وظيفتك التي أرتضيتيها والتي تقبضين مرتب منها فإذا كنتي لا تحسني آداء وظيفتك فلتستقيلي عنها تاركة المكان لمن يدرك قدسية المرض ويعلم معنى أن يكون ملاك الرحمة في الأرض.

هناك تعليقان (2):

أبو مروان يقول...

نحن في زمن يوصد الأمر لغير أهله ... وحسبنا الله ونعم الوكيل ...

toti yota يقول...

نصائح رائعه يجب ان تراعيها كل ممرضه