الأربعاء، 12 فبراير، 2014

سنة ستة







ست سنوات من النضال التدويني مرت، وأمة الله مازالت على عهدها
 تدعو إلى سبيل ربها بالحكمة والموعظة الحسنة.
تخللت بعض التدوينات بعضا من الخروج عن النص على سبيل التجربة،
 ولكنها عادت سريعاً لمدارها.
ست سنوات تعرفت فيهم على الكثير من المعارف، والزملاء،
 والأصدقاء، وتعلمت منهم الكثير والكثير.
كانت تتوقع أن كل سنة ستضيف المزيد من رصيد الأصدقاء،
 ولم تكن تتخيل يوما أن ينقص من رصيد أصدقائها أحد ولا حتى بالموت..
فالموت لا يفعل شيء سوى أخذ الأجساد من العالم المادي
 وهذا هنا لا يجدي؛ فالأرواح هي من تتعامل وتتآلف في هذا المحيط التدويني الشاسع.
 فكم من أرواح تعلقنا بهم وحينما أردنا في لحظة طيش أن نحول الخيال لواقع أنقلب السحر على الساحر وفقدنا ميزة التواصل للأبد وأصبحوا أموات وهم فعلياً على قيد الحياة.
ظنت أن عِشرة السنين وعدم وجود شيء دنيوي مادي سبب كافي للاستمرار
 ولكن ليس كل ما يبرق ماسا؛ فالحياة التدوينية ليست مثالية كما تمنت حين خطت هذا العالم لأول مرة فرارا من سواد الواقع فنحن جميعا في الآخر بشر،
 واليوتوبيا ليس لها وجود سوى في خيال البعض.
ولا ننكر أن السياسة كان لها دورا كبيرا في خسارة الكثير لبعضهم البعض.
 وهذا رغم محاولاتي المضنية ألا أدخل السياسة في أي علاقة 
أو حتى على جروب المدونين إلا أنه فيروس منتشر لابد أن يصيب الجميع.


هذا العام كان عام ثري رغم إحساسي أنه من الأعوام النيلية
 (كماء النيل المستقر الهادئ).
 أو لعلي أقارن بينه وبين العام الماضي الذي كان صاخبا حد الموت.
فإنجازاتي هذا العام كانت في: إنشاء مدونتي الثانية حوليات موناليزا
وفيها أدون يوميًا منوعات نسائية.
والجدير بالذكر أنني لم أتوقع يوما أن أنشئ مدونة أخرى غير أمة الله
 ولكن من دواعي سروري أن يصبح لدي ابنتان،
ولكل منهما شخصية مستقلة عن الأخرى.

- شاركت بقصص قصيرة منوعة في كتب جماعية تابعة لمسابقات أدبية.







أقدم اعتذار لعدم ردي على التعليقات في غالبية التدوينات واعتذار آخر إذا كنت قصرت مع أحدكم سواء في زيارة مدونته أو في ترك تعليق لديه..
 مؤكدة سعادتي بتعليقاتكم حتى وإن لم أرد،
 ومتابعتي للجميع حتى وإن لم أترك تعليق.


وصلنا لأهم فقرة ككل عام وهي فقرة الشكر والتقدير
 لكل من عبروا هنا وتركوا أثر طيب 
ونخص بالذكر
- امتياز زعرب لرأيها ونقدها الراقي لكتابي من خلال هذه التدوينة.
- أ. محمد الذهبي صاحب الرأي المفصل على كل فقرة في كتابي ولتشبيهه الرقيق
"بأن خبايا نسائية كلوحة الموناليزا تتوقف رؤيتك لما تقرأ فيه على حالتك النفسية"
- أ. رشيد أمديون لتصحيحه اللغوي لي بعض التدوينات ومساعدتي على تصنيفهم.
- د.محمود عبدالعظيم لاقتراحاته الدائمة لتطوير مدونتي ومن ضمنها مساعدتي في ربط المدونة بتويتر.
- رحاب صالح لإحساسها الراقي دائما بي ونشره في تدوينات مفصلة بعد كل لقاء
هنا على سبيل المثال.
- رانيا الجبالي لمفاجئتي بهذه الرسالة الرقيقة على مدونتها.
-فاطمة العبيدي لحوارها الراقي مع بعض المدونين هنا وكنت أنا من ضمنهم. 
- أ. سيد عبدالرازق لشراءه كتابي "خبايا نسائية" أونلاين من هنا
فقط ليثبت لي بأن الخدمة تعمل.
ولإمدادي ببرامج متنوعة لجهازي أثناء توقفه عن العمل.
-أ.جمال أبو العز  صاحب أكثر تعليقات في مدونتي على مدار العام السابق.





وبما أن مدونتي لم تغير ديكور الحائط منذ إنشائها..
هي فقط كانت تغير الألوان ولكن التصميم واحد.
ماذا ترون؟
هل تظل كماهي ؟ أم نغير الديكور،
مع العلم بأنه لم يعد في المقدور تغيير الألوان نظراً لقدم التصميم.



ووصلنا لآخر فقرة وهي الأسئلة:

 أذكر تدوينة من مدونتي مازلت تتذكرها إلى الآن؟
أذكر شيء تعلمته من المدونة على مدار متابعتك لها؟
- انطباعاتك عن المدونة؟






وكل عام وأنتم باقيين على العهد.
لكم مني كل التحية والتقدير.





هناك 12 تعليقًا:

شمس النهار يقول...

ماشاء الله
نشاط جميل
كل سنة وانتي طيبة
بس اذكر تدوينة دي صعب
اولا لأن كل تدويناتك جميلة
ثانيا الزهيمر ياعزيزتي
:)
يارب دايما مدونتك تبقا منارة يارب

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

أحسنت التدوين عن محطاتك المتنوعة.
وكل عام وأمة الله بخير، بل وموناليزا بخير.

أسماء حسان يقول...

يارب عقبال ١٠٠ سنة في تدوين رائع وجميل ..
كل عام و المدونة بخير :)

قلم رصاص يقول...

كل سنه والمدونة وصاحبتها بخير وفي تألق مستمر ان شاء الله
شكرا على ذكر اسمي.. فلم افعل ما يستحق ذكره
بالتوفيق دايما
تحياتي
:)))

الكاتبة والإعلامية فاطمة العبيدي يقول...

أولا :
كل سنة وانتي طيبة يا أمة الله .. انتي وصاحبتك موناليزا ( منية قلبي <3 )
ثانيا :
انا بجد مش عارفة أشكرك ازاي يا منى لأنك أفتكرتيني وسط كل الناس دول رغم اني مقصرة أشد التقصير معاكي ومعاهم
ثالثاً :
أحب أقولك أنك من أحب الشخصيات إلى قلبي يمكن ارتباطي بيكي ع الفيس أكبر من أمة الله وده لتقصيري وكسلي الشديد بس بجد أنتي من الشخصيات اللي اتعلمت منها كتير واتأثرت بيها كتير
كل سنة وانتي ومدونتك طيبين ومتفوقين دايما يارب
تحياتي :) <3

زينب علي يقول...

الف مبروك على انجازاتك وان شاء الله تستمري اكتر واكتر، انا عارفاني بحب خبايا نسائية جداً :)

Gamal Abu El-ezz يقول...

موناليزا

بصراحه مفجأه كبيره لى جدا إنى لقيت اسمى فى وسط الأسماء وده شرف كبير لى

كمان أحب أقولك إن عالم التدوين رغم تغير المدونين عليه إلا أن البعض ارتبط بهذا العالم من أجل التدوين وليس من أجل تحقيق شهره أو جمهور أو غيره بل من أجل الكلمة فقط وإن شاء الله مدونتك ستظل لها محبيها حتى لو بلغت عاملها المئه ولا تتعجببى من ذلك فقد يحدث حقا.
وأتمنى من الله دوام واستمرار نجاح "أمة الله" وأن تظل دائما مقربه لمحبيها

وعقبال السنة الميه إن شاء الله

وجع البنفسج يقول...

العمر كله لك ولمدونتك ، كل كتاباتك تعجبني وان كنت مقلة في الزيارة بسبب مشاغل الحياة وعبء التدوين اليومي .

بالنسبة للديكور ، حلو إنه الواحد يجدد ويغير :)

كل التوفيق أتمناه لك ، ،

رحاب صالح يقول...

صياح البنفسج يا موني
كل سنة وآمة الله تجاهد في سبيل الله بالكلمة الحسنة
انت من أشد الناس اللي كنت اتمني اني اشوفهم وأعرفهم بجد يا مني ومتتخيليش فرحتي لما شوفتك اول مرة
انت من الناس الي بيدخلوا القلب ويقعدوا ميتزحزحوش ابدا
كل سنة ومدونتك بخير وسعادة وانت بكل خير وسعادة وصداقة وايمان
بالنسبة لتدويناتك ففيها كلها شيء بيلمسني ومقدرش اقول عن تدوينة معينة لان كل تدوينة ليها مذاق خاص
بالنسبة لتغير الووان او قالب المدونة فده شيء خاص بيكي انت الي تقدري تحديدي ملامحها اكتر مننا
عن نفسي حابة قالب مدونتي ومش حابة اغيره ولا عندي النية اني اغير اللون البنفسج مهما حصل :)
ف النهاية كل سنة وكل يوم وكل سعادة ودقيقة وثانية وانت بخير وسعادة انت ومدونتك :) ^_^

ظلالي البيضاء يقول...

أستاذتي وأختي منى ياسين ..
رغم انقطاعي عن الدخول في المدونات لظروف قاهرة .. إلا أنني لم أستطع إلا أن أدخل هنا وأقرأ ما دونته ..
ولا يسعني إلا تقديم الشكر والتقدير لك ولكل الإخوة المدونين من خلال هذا التعليق ,,
كم هو أمر عظيم بنظري أن أقرأ ثناءك علي هنا ..
دمت طيبةً وكل عام وأنتم بألف خير ..

موناليزا يقول...

شمس النهار
ـــــــــــــــــــ
أهلا بكِ شموسة
ربنا يكرمك وكل سنة وأنتي منورة مدونتي بمشاركتك الرقيقة
دمتِ بخير غاليتي وأسعدني حضورك :)


--------------------------

رشيد أمديون
ـــــــــــــــ
أهلا بك أستاذ رشيد
لكِ مني دوما كل الشكر
وكل عام وأنت أخ عزيز وأستاذ ننهل من علمه
دمت بخير وأسعدني حضورك :)


--------------------

أسماء حسان
ــــــــــ
أهلا بكِ يا أسماء
أشكرك جدا
وكل عام وأنتي من متابعيني الدائمين
نورتيني وأسعدني حضورك :)


----------------------

قلم رصاص
ـــــــــــــ
أهلا بك يا فندم
كلمة شكر وحدها لا تكفي :)
ربنا يكرمك ويجازيك عني خير
دمت بخير وأسعدني حضورك :)

----------------------------


الكاتبة والإعلامية فاطمة العبيدي
ــــــــــــــــــــــــــــ
أهلا بكِ فاطمة
أولا: وأنتي طيبة :) وموناليزا أيضا تبلغك تحياتها ♥
ثانيا: ماتشكرنيش أصلا :)
ثالثا: أهي ثالثا دي خلتني مش عارفة أرد غير بابتسامة واسعة:D
ربنا يكرمك ويرزقك دايما بالخير
دمتِ بخير وأسعدني حضورك :)


---------------------------

زينب علي
ــــــــــــ
أهلا بكِ زينب
الله يبارك فيكي :) أشكرك جدا
أيوة عارفة ^_^
تابعيها طيب في موسمها الجديد على مدونتي الثانية "حوليات موناليزا"
دمتِ بخير وأسعدني حضورك :)

--------------------------

جمال أبو العز
ــــــــــــــــ
أهلا بك أستاذ جمال
:)
خالص شكري لتعليقك الراقي وأمنيتك الطيبة
دمت بخير وأسعدني حضورك :)

----------------------

وجع البنفسج
ـــــــــــــــ
أهلا بكِ امتياز
أشكرك جدا لتهنئتك الرقيقة ولأمنيتك الطيبة
دمتِ بخير وأسعدني حضورك :)

------------------------

رحاب صالح
ـــــــــــــ
أهلا بكِ حوبا :)
صباح الورد حبيبتي
^_^ ربنا يعزك يارب دايما بتحرجيني بذوقك
تسلميلي حبيبتي دائما
دمتِ بخير وأسعدني حضورك :)

------------------------

ظلالي البيضاء
ـــــــــــــــ
أهلا بك أستاذ محمد
العفو يافندم حضرتك اللي بتعلم منه فعلا
تبا لهذه الظروف التي تمنع مشاركتك لنا ونتمنى بشدة أن تزول سريعا
ربنا يكرمك وهذا أقل ما أستطيع تقديمه لكم
دمت بخير وأسعدني حضورك :)

Mahmoud Ahmed يقول...

كل سنه و انتي طيبه و يارب تفضل مدونتك متالقه دائما يارب