الجمعة، 28 أغسطس، 2015

تحت السيطرة




للعام الثالث على التوالي تتألق نيللي كريم في أداء تمثيلي لشخصية مليئة بانفعالات متباينة ومشاعر المختلفة.
لا تشعر معها ولو للحظة بالتمثيل أو الإدعاء.
فهي تؤدي الدور بصدق تام كمحترفة، وليست كمجرد ممثلة تؤدي وظيفتها.
فهي ترتدي روح الشخصية بإتقان تام.
"ذات، سجن النسا، تحت السيطرة"
كأن هذه المسلسلات أعادت اكتشافها من جديد، رغم وجودها على الساحة الفنية منذ سنوات ليست بالقليلة.

فالمسلسلات وحدها أظهرت أنها ليست مجرد ممثلة كحال الكثيرات يقمن بتمثيل ما يملى عليهم من أجل لقمة العيش.
لأنها أجادت اختيار الأدوار، ولم تكرر نفسها. بل وتمكنت من الوصول لكل من يتابعها وكأنها شخصية حقيقية تحيا بينهم.
تحية خاصة لمن اكتشف موهبة نيللي كريم، وأعطاها فرصة لبطولة روايات صعبة ومتنوعة لتحلق في سماء إبداعها كما يحلو لها.

شابوه نيللي كريم








عاوزين نتكلم عن أدوار شخصيات تستحق تسليط الضوء هنبدأ

مع "شريف"
- عن أول مرة "مريم" فكرت ترجع تاني للإدمان لما راحت شقتها القديمة والذكريات لعبت في دماغها وفعلا اتصلت بواحدة تجيبلها مخدرات..

 مالقتش غير شريف تتصل بيه ينجدها.. كانت واثقة أنه مش هيخذلها.



كان وقتها نايم.. صحى ولبس هدومه وقالها اقفلي على نفسك باب الشقة بالمفتاح

وارمي المفتاح من البلكونة وأنا جايلك.
(إيه قوة العلاقة دي،إيه الجدعنة دي)
روحها واستنى لما جوزها وصل وحاول يشرحله قد إيه هي ضعيفة

وبتقاوم نفسها ومحتاجاله.
(فاهمها أكتر من زوجها، ومستوعب اللي حاصلها حتى لو رافضه

 ومعندوش نيه يتخلى عنها)
ولما عرف إنها اتنكست وراح لها يعرض مساعدته، مع أنه عارف إنها بتكذب عليه.
ولما ولدت، وفضل معاها كتير في المستشفى من غير حتى مايفتحوا مواضيع.
ولما اتخانقوا سوا، وقالها أنه تعب ومعندوش استعداد يساعد حد تاني ويادوب عارف يساعد نفسه، وهي بعدها صالحته وهزرت معاه وضربته.
ولما اتكلم عنها قدام المتعافيين،، بأنه يعرفها قبل مايعرف أخته، وانها عنده حاجة كبيرة.
ولما كان بيشاركها في اضطراب مشاعره مابين حبيبته الحالية وحبه القديم.
شريف يا جماعة
رمز الصديق اللي بجد.







ومع إنجي
رمز صديق السوء
ما اكتفتش أنها فضلت تلح على طارق علشان تقابله، رغم بُعدهم 3 سنين عن بعض.

 ولما اتقابلوا وعرفت أنه قدر يبطل،  فضلت تزين له طريق الرجوع،
 لحد ما فعلا رجع وكل اللي بناه في 3 سنين راح على إيديها.
دي كمان كانت عارفة أن "مريم" مبطلة9 سنين وأنها في لحظة ضعف كلمتها وطلبت منها مخدرات لكنها ما راحتش.

ماصدقت "مريم" راحت لها برجليها شقتها وأديتها الجرعة المطلوبة.
كان من أصعب المواقف فعلا لما مريم صحت وفاقت ولقت نفسها ضاربة حقنة في شقة إنجي وإنها كده رجعت بعد 9 سنين.
انهيارها وقتها وهي بتقول لإنجي: حرامي عليكي أنا كنت مبطلة.
ورد انجي البارد: محدش ضربك على ايدك أنتي اللي جيتي بمزاجك وطلبتي.
وركبت مريم الزحليقة زي طارق على إيد انجي
.



صديق السوء من أبشع الشخصيات على وجه الخليقة
متخيل يعني إيه تكون أول حد يتسبب في انتكاسة حد متعافى؟
مُدرك حجم الجُرم في كونك اتسببت في أذية حد لنفسه حتى لو هو اللي طلب منك؟
مش يمكن لو اتعاملت كإنسان وحميت الضعيف من ضعفه .. الموقف ده يشفعلك عند ربنا، ويكبرك في عين نفسك، ويخلي الضعيف ده يفضل فاكر إنك قد ايه كنت إنسان معاه ويفضل ممتن ليك بقية عمره.
فرق كبير أوي لما تحمي حد من ضعفه،
وبين لما تستغل ده أو تستقوى عليه.
المواقف دي بس هي اللي هتحدد نظرتك لنفسك.
أنت إنسان ولا مجرد حيوان.





مع هانيا
أو تحديدا اللحظة اللي قررت فيها هانيا تبطل.
هانيا أول مرة ضربت أغم عليها وعينيها غربت وأنا كمُشاهدة توقعتها ماتت
(الأداء هنا كان عالي جدا)
هانيا اتعرضت لمواقف كتير، وكأنها رسايل إنذار علشان تبطل، وهي تجاهلتها تماما بل بالعكس كانت في كل مرة بتعند وبتقاوم باستبسال تحسد عليه.
(حمل،إجهاض، اغتصاب، إفلاس، سجن(في مركزللتعافي)،

 مطاردة(من تاجر مخدرات علي نصب عليه)، مريم اتحرمت من بنتها بسببها،
 بقت حرامية وتسرق اصحابها وتنصب عليهم بعد ما كانت بنت الطبقة الراقية،
طلاق أمها بسببها، عيشتها في حي عشوائي، مستقبلها العلمي اللي ضاع بعد ما كانت من الأوائل، ارتباطها بواحد ضايع ومالوش مستقبل،
 وأخيرا هجوم حبيبها عليها في محاولة منه لخنقها أو اغتصابها
 (الله أعلم بنيته وقتها، المشهد ده أنا مافهمتوش عموما)
كل ده كان بالنسبة لها عادي ولافارق معاها.. هي مش عايزة تبطل.
اللي فرق معاها الحقنة اللي ضربتها غلط في رجلها واتسببت في شللها..

صحتها قبل كده كانت مساعداها تضرب، لكن مرضها هو اللي هدها وخلاها تفوق..
 كان قلم قوي أوي علشان ترجع من الطريق اللي هي مشت فيه.
وكأنها رسالة قوية لكل مُدمن (لأي شيء مش شرط مخدرات)
وأنت بتمارس إدمانك افتكر أن هانيا ضربت الحقنة غلط وفقدت قدرتها على الحركة.




(شابوه لأداء جميلة عوض)
و شكر خاص للكاتبة مريم ناعوم.





الثلاثاء، 25 أغسطس، 2015

من كتاباتي (38)



1- انتظار ماهو أجمل ليس نقمة على الموجود ولكن حسن ظن بالمعبود.

2- ربنا بس اللي يحدد إيه أكتر موتة تليق بيك.

3- تيسير الطاعة رزق.

4- الجهاد الحق: أن تجاهد نفسك؛ لا أن تؤذي غيرك.

5- حان وقت السداد.

6- رسالة للمؤمن: بعد كل طاعة ابتلاء ؛فاستعد للاختبار.

7- المرض مؤلم ولا شك ،ولكن الأشد إيلاما

أن لا تجد من يناولك كوب من الماء حين المرض.








الجمعة، 21 أغسطس، 2015

من قراءاتي (28)




1- النوم الذي يحول بين المرء ومضايقات الحياة

 قد يصبح قمة المتعة الذي يشتهيها الإنسان.

عبد الحميد جودة السحار

------------------

2- العمل الرائع لا يكون رائعا إلا بدقة تفاصيله.

عبدالحميد جودة السحار

-------------------

3- لم يكن الحب قرارا أسعى لأخذه، بقدر ما كان قدراً يسعى لأخذي.

لمحمد حسن علوان.

-----------------

4- لا يكون الحب قراراً أبداً، أنه الشيء الذي يختار إثنين بكل دقة،

ويشعل بينهما فتيل المواجهة، ويتركهما في فوضى المشاعر،دون دليل.

لمحمد حسن علوان.

----------------


5- أكتب كما أريد لا كما يراد،

لأني أعرف أن ما سأحبسه بين جنبي لأتوارى من أحدهم، سيمزق أنحائي يوما آخر.

لمحمد حسن علوان

-----------------


6- لم أفهم قط لماذا يعلمون الأولاد دروس التفاضل على النساء،

ولا يعلمونهم دروس التكامل معهن من أجل معادلة صحيحة.

لمحمد حسن علوان
---------------


7- أن الكتابة بعد الفاجعة، فاجعة أكبر.

لمحمد حسن علوان.

----------------

8- كل المدن تتساوى إذا دخلناها بتأشيرة حزن.

لمحمد حسن علوان.

---------------

9- نريد أوطانا لا يطردنا منها أحدا فحسب.

لمحمد حسن علوان.

---------------

10- لا يوجد ما هو أشد خطراً على مبادئ إنسان من حالة يأس.

لمحمد حسن علوان.

---------------

11- أحيانا نشتهي الموت ونظنه أرحم بنا من هذه الحياة.

لمحمد حسن علوان.

--------------


12- ما تسلبه يد الحياة لا تستعيده أيدي البشر مهما طالت.

لمحمد حسن علوان.

-----------------



13- لا أحد  يلوم غريقا إذا تمسك بالحياة.

لمحمد حسن علوان.

----------------

14- أن تفضي بمكنون روحك لشخص يفهمك

هو شيء لابد أن تمتن له في هذا العالم القاسي.

لهبة بسيوني.

-------------------


15- حبي ليس مقعدا في حديقة عامة تغادره حين يحلو لك وترجع إليه متى شئت.

لغادة السمان.

---------------

16- الأذن جزء من جسم الإنسان يمكن الوثوق به.

 فمهما ازداد وزنك، تظل الأذنان على حالهما، وفيتان دائما.

لـ إليف شافاق

----------------

17- سهام الليل لا تخطئ ولكن لها أمد، وللأمد انقضاء.

الإمام الشافعي.

--------------

18- وإن ضاق رزق اليوم عنك  فاصبر إلى غد عسى نكبات الدهر عنك تزول.

الإمام الشافعي.

------------------

19- بئس الزاد إلى المعاد العدوان على العباد.


الإمام الشافعي.









الاثنين، 17 أغسطس، 2015

إسأل الله الثبات



"الثبات" لم يتحمله جبل أحد فصار يهتز حين وقف عليه النبي محمد
 (صلى الله عليه وسلم) وأبو بكر وعمر وعثمان (رضوان الله عليه)
إلى حد أن أمره النبي بأن يثبت.


"الثبات"
دعاء نحتاج دوما إليه في كل الأحوال؛
فحينما يصيب الفرد مصيبة نسأل الله له الثبات؛ فالثبات هنا معناه أن يصبر ويرضى وألا يفعل فعل يندم عليه فيما بعد.
الثبات عكس الترنح.
فالشخص إذا ترنح فد يفعل مالايحمد عقباه، قد يتخبط في كل شيء ويفقد القدرة على السيطرة على أفعاله مهما بدت بسيطة.
فهناك من يشق الجيوب ويلطم الخدود وينطق بقول الكفر دون أن يعي ما يقول
وبعد مرور الموقف قد لايتذكر شيئا مما فعل.

الثبات"
يحتاجه الفرد إذا ما بدأ في طاعة جديدة؛
 فالثبات سيجعله لا يخضع لإغراءات الشيطان المتعددة
سيبعد عنه زينة النوم مثلا إذا ما أراد الاستيقاظ لصلاة الفجر،
 بل سيقوم حينها بعزم وهمة ونشاط.
فهو كالوتد الثابت الذي لا يهتز بمهما كانت شدة الأمواج حوله.

أذكر نفسي وإياكم بأن نسأل الله دوما الثبات .




الخميس، 13 أغسطس، 2015

السلب بعد العطاء




السلب بعد العطاء.
يالها من كارثة تستحق أن نستعيذ الله دوما منها.

فالمحروم نعم يعاني؛ ولكن معاناته لا تقارن بمن كان معه الشيء ثم حُرم منه
فالطفل اليتيم يعاني، ولكن ليست معاناته بحجم من فقد أمه أو أبيه وهو في مقتبل العمرمثلا؛ فالآخر قد ذاق حنانهما والاهتمام به ومنى نفسه بالوعود التي كانت ستتحقق إذا ماحدث شيء معين.. سيعيش يشعر بفقدهما وغصة في روحه كلما آتت مناسبة أو ذكرى كانت تجمعه بهما..
أما الأول فلا ذكريات لديه يبكي عليها ويشتاق إليها.
هو فقط يسمع ممن يقوله الآخرين ويشاهده في مختلف المواقف.
وشتان بين اليتيمان..
فالأول لن يشعر بمعاناة الثاني بل قد ينظر له نظرة استخفاف مفاداها
"أنظر إليَّ أنني أقوى منك رغم أن حالك أفضل مني؛
 فأنت نهلت من حنانهما أما أنا فلا"

ويسري الحال على شعور العانس والمُطلقة:
فالعانس محرومة وتعاني من نظرات المجتمع ولكنها لم تتذوق متعة الزواج،
 لم يكن لها بيت وفقدته، لم تكن لها حياة يشاركها فيها أحدهم وانهارت أمامها،
 لم يكن لها ذكريات تنغرس في قلبها كل ليلة.
فالمُطلقة سُلبت بعد أن أعطت.
أما العانس فلم يسلب منها شيء لأنها لم تمتلك شيء.

كالأم المكلومة والعاقر
الأولى تعيش بحرق في قلبها يسري في سائر بدنها يوميا
والعاقر تعيش بحسرتها وقد تتأقلم مع الوقت

ويسري هذا أيضا على من يعاني من البطالة منذ تخرجه من الدراسة ومن طُرد من وظيفته لأي سبب.
المطرود علم جيدا معنى الوظيفة وقيمة العمل ولذة المُرتب الذي كان ينتظره في نهاية كل شهر
أما العاطل بطبعه فهو فقط ينتظر، حياته لم تنهار،
قد يكون أقلم أموره حتى وإن لم يرضى عن هذا.

كمن يتمنى شراء سيارة ومن سُرقت سيارته:
الأول لم يخسر شيئ،
والثاني خسارته وانهياره لاتقدر بمال، وخاصة إذا ما كانت السيارة جديدة،
 لسه عليها أقساط، قديمة بس بيحبها ولها ذكريات معاه،
 مكسرة وطالع عينها بس بتاعته وفقدها أذاه نفسيا ..

كالذل بعد العِزة.
المعصية بعد الطاعة.
الكره بعد الحب.
العجز بعد الصحة.

وغيرها من الأمثلة...

الفكرة أن لما يكونش عندك حاجة أصلا وتتمناها..
 عكس لما يكون عندك حاجة وراحت.

الثانية هي المصيبة والابتلاء اللي لازم نستعيذ منه.

اللهم أني أعوذ بك من السلب بعد العطاء .





الأحد، 9 أغسطس، 2015

نعمة الوقت




أتذكر الآن أوقات فراغي وأحمد الله كثيرا الذي جعلني أستثمرها في طاعته وعبادته.

فكم كنت أختم المصحف في رمضان مثلا أكثر من خمس مرات .

وفي الأيام العادية كان لايفارقني وكان لي ختمة أو اتنين كل شهر .

كنت أصوم وأصلي النوافل بكثرة.

أقرأ في الدين وأستمع لدروس دينية...

كان هو كل حياتي وكم أفتقد هذا كثيرا الآن.

فمهمامي ومشغولياتي الآن جعلتني مُقلة تماما بالمقارنة بما كنت أفعل.

أسأل الله أن يغفر لي ذنوبي ويعينني على طاعته وحسن عبادته

ومن باب تجربتي البسيطة أردت إلقاء نصيحة لي ولكم:

- حينما يكون لديك وقت فراغ.. حاول أن تستثمره في طاعة الله،

 أو في تعلم شيء ما يفيد.

- لا تضيع وقتك فيما لايفيد فالوقت نعمة.

- ستُسأل عن عمرك فيما أفنيته وفيما استثمرته (بدأت استشعر هذا المعنى جيدا).

- تعلم كل شيء، ولا تسوف فعل الأشياء فربما لا يأت الغد،

 أو يأتِ بشيء لا يسرك فيعجزك عن أداء ما كنت أنتويت فعله.

- اذكر الله دائما فذاك أيسر الطاعات.