السبت، 21 أبريل، 2012

جوجو وزمردة (22)


دخلت "زمردة" غرفة المعيشة لتشاهد التلفاز مع شقيقها "جوجو".
قائلة: إيه يابنى البرد ده؟ ..أنت مشغل التكييف والمروحة كمان ليه؟.
- قال بلا مبالاة : عادى يعنى الجو حر.
-: حر إيه بعد ده كله.. ماهو يا ده يا ده.
-:ليه بقى؟.
-:علشان حرام ده كله غيرنا معندوش لا مروحة ولا تكييف.
-: وأنتى مالك بالناس.
-: مالى إزاى!.إحنا عندنا الحمدلله يبقى نحافظ على الحاجة .. تخيل لو المروحة والتكييف باظوا فى وقت واحد هتعمل إيه ساعتها؟.
-:ماتقوليش يا زمردة ده الواحد ساعتها مش هيطيق نفسه.
-: طيب خلاص اختار حاجة واحدة.
-: يابنتى أنتى عاملة زى الست الناظرة كده ليه.. خلاص اقفلى المروحة.
-: طيب وبالنسبة للنور؟.
-:ماله؟؟.
-: أنت فاتح نور النجفة الكبيرة واللمبة الصغير كمان.
-: اقفلى النور خالص يا زمردة.
-: بص أنا هقفل النجفة الكبيرة بما أننا مش بنقرأ ولا بنذاكر وكفاية اللمبة الصغيرة.
-:طيب يا ستى اعملى اللى انتى عايزاه وسيبينى أتفرج على التليفزيون براحتى.

هدأت العاصفة واختارت زمردة كرسى جوار جوجو وجلست عليه لتشاهد معه التلفاز.
- تمت-.

هناك 3 تعليقات:

ابراهيم رزق يقول...

ان المبذرين كانوا اخوان الشياطين
صدق الله العظيم

جميلة القصة و الدلالة

تحياتى

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

:)
كنت هنا :)
وأعجبني ما قرأت

SHARKawi يقول...

ما اقدرشي غير اني احيي زمردة وأقولها .. الله عليكي يا زمردة :)
وربنا يهديك يا جوجو كمان وكمان ..

تحياتي وتقبلي مروري