الاثنين، 26 ديسمبر، 2011

البحر والقمر


لفت نظرى فى كتابة البعض تعلقهم الزائد بالبحر أو القمر أو الليل أو... أو ...
ويظلون يشكوا حالهم إليه- البحر مثلاً- وكأنه صديق وفى وسيعطى لهم حلاً سريعاً.
قد تكون الفضفضة فى حد ذاتها صحية وهى سبب الراحة النفسية التى يشعر بها الفرد بعد جلوسه أمام البحر.
ولكن لماذا تلجأ إلى المخلوق والخالق موجود.
فالبحر والقمر والليل كلها من خلق الله.
يعنى بدل ما تقول : أنا تعبان يا بحر.. قل :أنا تعبان يارب.
بدل ما تقول: شكراً يا بحر .. قل: شكراً يارب.
وهكذا
اجعل الله رقم واحد فى حياتك.
فمعه فقط ستجد الراحة فللمناجاة لذة لا يشعر بها إلا من ذاقها فعلاً وهى ستغنيك عن البشر كافة وعن المخلوقات عامة..
جرب تقول من قلبك يارب.. جرب ترفع كفك وتدعيه.. جرب يكون هو ملاذك الوحيد وغناك عن كل الناس..
ربنا مش محتاج منك مكان أو زمان معين عشان تقابله فيه فهو معك دائماً أينما كنت.
جرب تكون على سريرك وتكلمه قبل ما تنام وأنت تحت البطاطين فى عز الشتا.. جرب تكلمه وأنت فى عز زحمة المواصلات وكل اللى حواليك مش طايقين نفسهم..جرب تكلمه من غير وسيط فهو أقرب إليك من حبال الوريد.

الحمدلله إنك أنت ربى.

هناك 16 تعليقًا:

dodo, the honey يقول...

عزيزتي موناليزا ...

بالفعل ،
في الرحلة المدرسية كنت مخطئة عندما هاتفت البحر ،
بينما كان الجميع يخاطبون الله تعالى ،
و بعدها استغفرت ،
و لن أعود لذلكْ ...

على كلٍ سأبقى أحب البحر و متعلقة به ...

تحيآتي لكِ ...

Mona يقول...

السلاااااااام عليكم
أجمل عباده هى المناجاه
لها متعه من نوع خاص
وبتحسسك ديماً إنك على صله بربنا
بس مشكلتنا إننا بنتوه فى زحمه الدنيا وبننساها
وبنحتاج حد يفكرنا بيها علشان نرجعلها تانى
شكراً ليكى ياموناليزا على التذكير
جعله الله فى ميزان حساناتك
تقبلى مرورى

أم هريرة.. lolocat يقول...

ونعم بالله
لا اله الا الله

نصيحة وتذكرة غالية اختى موناليزا

بارك الله فيك وجعلنا واياك من المتقين

تحياتى وتقديرى

AHMED SAMIR يقول...

و نعم بالله طبعا
بس الناس اللي بيتكلموا عن البحر او القمر او الليل و الكلام دة ما بيعبدوهاش من دون الله و لا حاجة
الموضوع مش كدة خالص

7ekaya يقول...

معك حق
فدائما ما يلجأ الناس إلى المخلوقات التي لا تقدر أن تنفع نفسها وتترك اللجوء إلى خالق الأكوان
جزاك الله خير الجزاء على هذا البوست
تحياتي وتقديري

Dr Ibrahim Samaha يقول...

ماشاء الله بارك الله فيكم

amiraali يقول...

تسلمي دايما يا قمر علي النصايح دي...دايما بتفدينا بكلامك..ماشاء الله عليكي ربنا يباركلك في كل حاجه في حياتك

Sea Lover يقول...

أحلى حاجة فى الدنيا .. إن ربنا هو ربنا ^^
الحمد لله أنك أنت ربى :)

أنا من الناس اللى بيكلموا البحر :)
بس ده لا ينقص شيئاً من المناجاة مع الله

الحديث مع البحر قد يكون بديلاً للحديث مع إنسان .. أو حديث مع الذات

ولكن أسمى شعور هو مناجاه الله .. ولا يبدله شيئاً ابـــــداً

هبة فاروق يقول...

االله عليكى يا موناليزا
بجد بوست غايه فى الروحانيه والجمال سعدت جدا عندما قراءته ورددت سبحان الله الذى خلق كل شىء والحمد لله فنعم الله كثيره فمنجاه الله اجمل شىء يقوم به الانسان والقرأن هو شفيعنا فلنكثر من قراءته
تحياتى لك

ظلالي البيضاء يقول...

موناليزا ..
كلامك محق تماماً إلا أن الأصل أن نحمل أقوال وأفعال الآخرين على الصحة ..
فمن شكى للبحر أو غيره إنما يصف حالةً يمر بها ويقينه أن البحر لن يغير من الأمر شيئاً ولا تعدو أن تكون شكواه إخراجاً لهمومه .. وليس لجوءاً لهذا البحر أو ذاك القمر ..
وغالباً تحمل شكواه نواحي أدبية وصفية وليست إيمانية اعتقادية ..

طبعاً جزاكم الله خيراً فقد قال يعقوب عليه السلام "إنما أشكو بثي وحزني إلى الله " وهو الأسلم والأقوم ..

مع الشكر ..

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

ممممممممممممممممممممممم
أعتقد أننه قد تختلف المقاصد
فهناك من يناجيه من ناحية أدبية
وأنا منهم
لكنهانصيحة بالفعل في محلها
ستكونين سبباً بعد الله وبعونه وبفضله في هدايتي لأمور كثيرة يا موني :)

قطرة وفا يقول...

ممممم ... انا معك ومش معك ... :)

كلامك صح الصح و ميعلاش على الحاجب خالص ... تمام يعني ...

بس غالباً لما انسان بيكلم حاجة ... بظن إنو الكلام بالأصل بيكون لنفسه ... هو بيكلم الجزء الغامض بشخصيتو ... يكون عايز يتكلم و يقول أي حاجة وكل حاجة ومن غير تنسيق ... ودا أفضل من إنو يشيل غيبة على سبيل المثال و كدا ... ودا مش معناتو إنو بيلجأ لحاجة غير ربنا ... زي لما نكون متضايقين بنكلم صديق مسلم أو مؤمن دا مش معناه إننا مش بنلجأ لربنا ... بس الإنسان بطبعو مخلوق إجتماعي يحتاج يتكلم كتير ...

معرفش لو وصلّك قصدي أو لأ :) ... تقبلي مروري

rack-yourminds يقول...

" أم من يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أإله مع الله قليلا ما تذكرون "

صدق الله العظيم

شيرين سامي يقول...

موناليزا وحشتيني :)
بوست جميل فعلاً و نعم بالله كلامك لا خلاف عليه.
لكن يا مونا مناجاة البحر و النجوم و القمر كلها صور جماليه لمناظر طبيعيه جعلها الله آيه في الجمال و الإلهام مش أكتر بتدل على مدى الوحشه و الحيره و الإشتياق ليس لها أي دلاله دينيه أو إستعاضه عن مناجاة الله و التوجه بالدعاء و السر له.

أرق تحية لكي

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

جميلة جدا هذه اللفتة أختي موناليزا...
جزاك الله خيرا على التذكرة الطيبة..

بتداعي المعاني تذكرت من كلماتك موقف مقروء لصديقنا المشترك الساخر من كل شيء (د. خالد توفيق).. حيث يصف مشهد حبيبين يجلسان بملل أمام البحر.. قائلا: ولم يجلسا هناك إلا لأن القواعد التي فرضتها الأفلام والروايات تقتضي أن يجلس الحبيبين ليناجيان البحر!!!!

تحياتي الدائمة.

موناليزا يقول...

أهلا وسهلا بجميع السادة الحضور
أشكركم جميعا لتعليقاتكم
ولا أنكر أن نستمتع بجمال الطبيعة ونستشعر بعظمة الخالق فى أى مكان ولكنى أذكر نفسى وإياكم بأن أناجى ربى من دون المخلوقات.. أجلس أمام البحر آه ولكن كلامى يكون مع الله وليس مع البحر

نورتونى وأسعدنى وجودكم
وفى انتظاركم دائما