الخميس، 29 مايو، 2014

من كتاباتي (25)



1-عبث.. دنس.


هراء..خواء.



(الدنيا ومن يعيثون فيها فسادا).



2- من واقعة حقيقية أجزم.

.

ماينفعش مظلوم يحكم في قضية ما طالما الظلم مازال يقع عليه

 أو على أقل تقدير لم يخف بعد من الأضرار التي تعرض لها.





3- هناك صديقات يضيفن على الحياة حياة

يضيئوها بهجة ويزينوها بسمة


 وينثروا على القلب أريج النسمات.





4-ومن مساوئ انقطاع التيار الكهربائي

أن يحدث قبل أن تحفظ ما كنت تكتبه على حاسوبك الشخصي.




5-أخواتي في الله:

 إذا رأيتموني يوماً أحيد عن طريق الله فنبهوني.


قد أغفل وأحتاجكم تذكروني.


.

وأرجوكم لاتدخلوا الجنة بدوني.



6- اقتربت أكثر مما ينبغي فخسرتني كما تستحق.

7- اقتناعك بما تكتب ليس مبرراً ليتقبله الآخرين.
8- شعور رائع لما يكون عندك صديق محترف الرسم

 وأنت بطبعك تعشق الصور والرسومات


وكل ما يشوفك يهاديك صورة أو أكتر من ريشته .


9- لا يغرنك حلمي؛

 فلولا ترفعي عن المهاترات لانفجر في وجهك بركان غضبي.




10- خدعوك فقالوا أني قد أنسى إساءتك

 لمجرد رسالة ترسلها لي تشيد فيها بأخلاقي.




11- الخيبات لا تكون في الحب فقط.


12- على شاطئ البحر كانت لي ذكريات كثيرة

 مع الصدف والقواقع.




13- الأم :يعني لازم تقول دايما عيب ومايصحش


 مش تشجع على الانحراف والرذيلةبدافع مواكبة العصر.




14- في ناس كلامهم عن الكذب بينرفزني.



15- من الحماقة أن تلهو مع من تهوي الكتابة؛

 فقلمها سيتولى مهمة العبث بك.





16-لا أجيد النهايات فكل نهاية تلهمني بداية جديدة.




17- ادعولي بالهداية؛ فمن يهده الله لا مُضل له.



18-الأنس بالله ؛ ما أحلاه.



19-في ناس طبعها غدار.



20-لما باخد رأي حد في أي حاجة كتباها

 ببقى عايزة أعرف هي لمست جواه إيه


ببقى عايزة أعرف عجبه إيه؟


ماعجبوش إيه؟


مش ببقى منتظرة تحليل وشرح


مع محاولة لاستنتاج وإسقاط على حياتي الشخصية

21-أتمنى أن أراني بعيون من حولي.



22- ما أجمل أن تتذوق لذة اسم الله التواب 
23- إمتي تحس انك بتحب؟
لما دايما تعدي وتسامح ومهما يعمل فيك استحالة 

قلبك يطاوعك تأذيه أو تدعي عليه.


24- إمتي تحس انك كبرت؟
لما تبقى مسؤول عن أمك أو أبوك.

25-رسائل قديمة تبعث في النفس الحياة ؛

حتي وإن انقطعت علاقتك بهم ،وهنا نقر بأن 

كيفية الفراق هي من تجعلنا نتذكرهم فنبتسم أو 


العكس.



26-لا يوجد كرب أشد من معصية بعد طاعة.



27- أسوأ إحساس بيمر بيه الكاتب

لما يكون مندمج في كتابة مشهد حواري

وفجأة حبل الأفكار يتقطع ويظل المشهد معلق لا هو


 نافع يبقى نهاية تختم بيه ولا أنت لاقي كلام 


تكمل بيه .




28- من يومي بخاف من النار.



29- الموبايلات معمولة ليه بقى لو مكناش نتصل 

بالناس قبل مانزورهم..


بلاش وحياة أبوكم حكاية كنا عايزين نعملها مفاجأة

 أو كنت معدي جنبكم قلت أطلع أسلم..


لكل بيته حرمته وظروفه..




30- مين إدى الحق للناس اللي ماشيين في الشارع 



بالليل والصبح بدري انهم يتكلموا بصوت عالي!!.





ليست هناك تعليقات: